جاك سبينغلر https://manhom.com/شخصيات//

جاك سبينغلر

أستاذ الصحة البيئية في "كلية تي آتش تشان للصحة العامة بجامعة هارفارد" (Harvard T.



الجنسية: أميركي

بلد الإقامة: الولايات المتحدة الأميركية


السيرة الذاتية:

تابع "من هم؟" على تويتر

أستاذ الصحة البيئية في "كلية تي آتش تشان للصحة العامة بجامعة هارفارد" (Harvard T.H. Chan School of Public Health).

وهو الشريك المؤسس لشركة "انفايرومنتال هيلث آند إنجينيرينغ" (Environmental Health & Engineering) لخدمات الاستشارات البيئية والهندسية.

حصل على بكالوريوس في الفيزياء عام 1966 من جامعة "نوتردام" (University of Notre Dame)، وماجستير علوم الصحة البيئية عام 1973 من جامعة هارفارد، ودكتوراه في علوم الغلاف الجوي عام 1971 من جامعة "ولاية نيويورك" (State University of New York) بأميركا.

شارك عام 1988 بتأسيس شركة "انفايرومنتال هيلث آند إنجينيرينغ" مع الخبير الأميركي بالصحة البيئية "جون مكارثي" (John McCarthy) بغرض تقديم حلول وإرشادات عبر الخبراء حول الصحة الصناعية، وإدارة المواد الخطرة، والهندسة، وكفاءة الطاقة، وجودة الهواء، وتقييم المخاطر، والسلامة الحيوية، والصحة والسلامة البيئية.

يدرّس منذ عام 1998 الصحة البيئة في "كلية تي آتش تشان للصحة العامة بجامعة هارفارد"، ويدير "مركز الصحة والبيئة العالمية" (Center for Health and the Global Environment) في الكلية ذاتها منذ 2012.

يشغل حالياً (2021) منصب مدير برنامج ماجستير الآداب الليبرالية في الاستدامة والإدارة البيئية بـ"كلية ملحق جامعة هارفارد" (Harvard University Extension School) منذ 2004، وأستاذ بقسم التخطيط والتصميم الحضري في "كلية الدراسات العليا للتصميم بجامعة هارفارد" (Harvard Graduate School of Design) منذ 2012.

تركز أبحاثه على قضايا الاستدامة البيئية والتأثيرات الصحية لتلوث الهواء، وتقييم تعرض السكان للملوثات البيئية الموجودة في الهواء والماء والغذاء والتربة، والتي تحدث في المنازل والمكاتب والمدارس ووسائل النقل وكذلك في الأماكن المفتوحة، ويجري دراسات لتقييم التعرض للملوثات البيئية، ويساهم بتطوير طرق حديثة لأخذ العينات والتحليل.

أجرى العديد من الدراسات المتعلقة بموضوع أبحاثه البيئية، منها دراسة في جنوب كاليفورنيا الأميركية قاس فيها التعرض الفردي للأوزون لما يقرب من 200 طفل لمدة 12 شهر، استخدم فيها تقنيات مراقبة جديدة وطور طرق لتقدير هذا التعرض الفردي، وأجرى سلسلة من الدراسات الوبائية البيئية بمنطقتين صناعيتين في روسيا، لتقييم أنظمة المراقبة البيئية والصحية، وتقييم آثار تلوث الهواء والماء فيها.

وصل من خلال دراساته وأبحاثه العديدة لحقيقة أن الأشخاص يقضون 65% من وقتهم في مساكنهم، و25% في البيئات الداخلية الأخرى، و5% في وسائل النقل، و5% من وقتهم في الهواء الطلق، ووجد أن مستويات الملوثات التي تمت مواجهتها في البيئات الداخلية من العوامل المهمة التي تسبب الأمراض والمشاكل الصحية.

من الجوائز التي حصل عليها جاك سبينغلر:

  • "جائزة هاينز" (The Heinz Award) عن فئة البيئة لعام 2003. 
  • "جائزة ماكس فون بيتنكوفر" (Max von Pettenkofer award) من "الجمعية الدولية لجودة الهواء الداخلي والمناخ" (International Society of Indoor Air Quality and Climate) الأميركية عام 2008 لمساهماته في مجال علوم الهواء الداخلي.
  •  "جائزة هارفارد جرين كاربت للإنجاز المتميز" (Harvard Green Carpet Special Achievement Award) عام 2010.
  • "جائزة هاجن سميت" (Haagen-Smit Prize) عام 2012 عن ورقة بحث حول مصادر التلوث في مدينة بوسطن.

من الكتب التي ألفها جاك سبينغلر:

  • "تقييم مخاطر جودة الهواء الداخلي" (Indoor Air Quality Risk Assessment) عام 1990 مع الخبير البيئي التركي "هلوك اوزكيناك" (Haluk Ozkaynak).
  • "تلوث الهواء الداخلي: منظور صحي" (Indoor Air Pollution: A Health Perspective) عام 1991 مع عالم الأوبئة الأميركي "جوناثان ساميت" (Jonathan Samet).
  • "الجزيئات في الهواء: التراكيز والآثار الصحية" (Particles in Our Air: Concentrations and Health Effects) عام 1996 مع الفيزيائي البريطاني الأميركي "ريتشارد ويلسون" (Richard Wilson).
  • "كتيب جودة الهواء الداخلي" (Indoor Air Quality Handbook) عام 2000 مع "جون مكارثي" و"جوناثان ساميت".

من أهم مقولات جاك سبينغلر:

  • التحضر الذي يحدث في جميع أنحاء العالم الآن، سيضاعف بيئتنا الحضرية قبل أن ينتهي هذا القرن.

error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND