تنمية

آخر مقالات تنمية

تركز مبادرة الطاقة على الأبحاث والتطوير في مجالات الطاقة المستدامة والمتجددة



 

الاقتصادي – السعودية:

دخلت شركة "خدمات أرامكو" ذراع " أرامكو السعودية " في أميركا الشمالية، و"معهد ماساتشوستس" للتقنية، في تعاون بقيمة 25 مليون دولار لمدة خمس سنوات، وذلك في إطار مبادرة الطاقة الذي أطلقه المعهد.

وتركز مبادرة الطاقة لـ"معهد ماساتشوستس" على الأبحاث والتطوير في مجالات الطاقة المستدامة والمتجددة، والمواد المتقدمة، وتقنيات التقاط الكربون واحتجازه واستخدامه، والعلوم البيئية، والحفاظ على الموارد المائية وإعادة استخدامها، والتقنيات المتقدمة التي تشمل النمذجة الحوسبية، والذكاء الاصطناعي، وتقنيات النانو والروبوتات.

ويعتبر التعاون الجديد امتداد لما تم توقيعه بين الطرفين في 2016 في منتدى "الابتكار نحو التأثير" في بوسطن وذلك بحضور ولي العهد " محمد بن سلمان آل سعود الذي يزور الولايات المتحدة حالياً.

وقال رئيس "أرامكو السعودية" أمين الناصر، إن دخول الشركة في مبادرة الطاقة التي يتبناها "معهد ماساتشوستس" يسير بخطى جيدة، وثمة فرص واعدة لتحقيق تقدم هائل في مجال تقنية الطاقة.

وتستهدف "أرامكو" إنتاج 9.5 جيجاوات من الطاقة المتجددة بحلول 2023، وذلك بحسب المدير التنفيذي لأنظمة الطاقة في "أرامكو السعودية" عبدالكريم الغامدي.

وعن إنجازات "أرامكو" في الطاقة المتجددة، دشنت الشركة العام الماضي أول توربين لتوليد الطاقة من الرياح في المملكة، وهو مشروع تجريبي، بطاقة 2.75 ميجاواط تكفي لإمداد 250 منزلاً بالكهرباء عوضاً عن استهلاك حوالى 19 ألف برميل نفطي سنوياً، إضافة إلى مشاريع ومبادرات أخرى مرتبطة في الطاقة الشمسية.

وبدأت الشركة منذ فترة، في تجربة ودراسة استغلال تقنيات توليد الطاقة من الرياح والطاقة الشمسية وغيرها في مناطق مختلفة من المملكة، إضافة إلى جهود الشركة في الأبحاث والتطوير لإدارة الكربون وتحويل الانبعاثات إلى قيمة، والتعاون مع الجهات البحثية المختلفة لتطوير تقنيات للوقود والمحركات التي ستُسهم في تقليل الانبعاثات.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND