تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار

حازت العلامة التجارية كارفور على المرتبة الأولى للعلامة التجارية الأكثر ألفة



الاقتصادي – الإمارات:

 

 

احتلت صناعة التجزئة المرتبة الثامنة بين 15 صناعة في الإمارات بالنسبة لنجاحها بتعزيز الألفة للعلامات التجارية مع المستخدم، حسب تقرير "وكالة إم.بي.إل.إم دبي" 2018.

وألفة العلامة التجارية مؤشر جديد من شأنه أن يعزز روابط الألفة بين العميل والعلامة التجارية، وكشف التقرير أن العلامات التجارية التي تخلق علاقات أكثر عمقاً مع المستخدمين تقدم نتائج رائعة من حيث الإيرادات ونمو الأرباح.

وحازت العلامة التجارية "كارفور" على المرتبة الأولى للعلامة التجارية الأكثر ألفة في صناعة التجزئة، خاصة بين المستخدمين الذين تتراوح أعمارهم بين 25-44 عاماً.

ووفقاً للتقرير، جاءت علامة "ايكيا" رائدة الصناعة في 2017 بالمرتبة الرابعة في نتائج هذا العام، وحلت علامة "لولو هايبر ماركت" في المرتبة الثانية بين العلامات التجارية لصناعة التجزئة، وهي المفضلة لجيل الألفية الذين تتراوح أعمارهم بين 18-34 عاماً.

وتتضمن النتائج الأخرى التي قدمها تقرير 2018:

  • أبرز 10 علامات تجارية واردة في التقرير هي كارفور، لولو هايبر ماركت ، ستي سنتر ، ايكيا ، أمازون ، مول الإمارات ، دبي مول ، سوق دوت كوم ، شرف دي جي ، جامبو للإلكترونيات .
  • قفزت ستي سنتر من المرتبة السادسة في 2017 إلى المرتبة الثالثة لهذا العام، وفي المرتبة الثانية كأكثر العلامات ألفة بين الرجال في الإمارات.
  • لولو هايبر ماركت العلامة التجارية الأولى بين جيل الألفية.
  • صنفت أمازون العلامة التجارية الأكثر عمقاً بين المستخدمين أصحاب الدخل المرتفع من نفس الفئة الديموغرافية.

وقال الشريك الإداري في إم.بي.إل.إم دبي وليم شنتاني "إن العروض الترويجية والأسعار ليست حافزاً كافياً لبناء روابط بين العلامة والعميل، تحتاج العلامات التجارية لصناعة التجزئة إلى التفكير على المدى الطويل في كيفية بناء علاقة مع العملاء، ابتداءً من تجربة التسوق داخل المتجر واختيار المنتج إلى خدمات ما بعد البيع".

وتقدم وكالة "إم.بي.إل.إم" الخبرة والعروض عبر 3 مجلات يتم التركيز عليها وهي: الوكالة والمختبر والمنصة، وتدير شبكة واسعة من المكاتب الموزعة في 7 دول حول العالم وتضم قاعدة كبيرة من فرق العمل متعدّدة التخصّصات من أصحاب الكفاءات والخبرات العالية لمساعدة العملاء على تحقيق أفضل العوائد والنتائج التسويقية على المدى الطويل.

وتوقع تقرير صادر عن شركة " ألبن كابيتال " العام الماضي حول صناعة التجزئة في دول " مجلس التعاون الخليجي "، فإنه من المتوقع أن يصل حجم سوق التجزئة في الإمارات إلى 82.7 مليار دولار بـ2021.

ويقف وراء انتعاش قطاع التجزئة في الإمارات، عدة أسباب أبرزها نمو التعداد السكاني، ارتفاع أعداد السائحين الوافدين إلى الدولة، ارتفاع دخل الفرد، تغير الأنماط الاستهلاكية وانتشار الأجهزة الرقمية التي تسهم جميعها في تحسين مشهد التجزئة في الإمارات والمنطقة.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND