أرقام الاقتصادي

آخر مقالات أرقام الاقتصادي



الاقتصادي – سورية:

 

منحت "وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية السورية" إجازات وموافقات استيراد مواد أولية للصناعة بنحو 1.6 مليار يورو، بنسبة بلغت 58% من إجمالي الإجازات الممنوحة خلال النصف الأول 2018.

وبحسب بيانات الوزارة، فإن إجمالي إجازات وموافقات الاستيراد الممنوحة في النصف الأول من العام الجاري سجلت قيمتها 2.85 مليار يورو من مختلف دول العالم، ما يعادل 3.4 مليارات دولار.

ووصل الوسطي اليومي للإجازات والموافقات الممنوحة خلال النصف الأول 2018، إلى 15.8 مليون يورو، مقابل نحو 17.5 مليون يورو خلال الفترة المماثلة من العام الماضي.

وحول المحافظات التي استحوذت على أكبر عدد من إجازات وموافقات الاستيراد، فقد جاءت ريف دمشق بالمرتبة الأولى، تلتها دمشق ثانياً، ثم اللاذقية، فحلب، وطرطوس.

وتوزع الاستيراد على حزمة من الأنشطة الاقتصادية الرئيسية، أبرزها مواد أولية للصناعة، تلتها مستلزمات الإنتاج الزراعي والصناعي بقيمة 381 مليون يورو، والمواد الغذائية الأساسية بقيمة تقارب 315 مليون يورو.

ويضاف إلى الأنشطة التي مُنحت إجازات استيراد، مستلزمات صيانة المركبات بقيمة ناهزت 120 مليون يورو، وللاتصالات والتقانة 61.9 مليون يورو، وللأدوية والمستلزمات الطبية 57.2 مليون يورو.

وبلغت قيمة إجازات وموافقات الاستيراد الممنوحة خلال الربع الأول 2018، نحو 1.66 مليار يورو، موزعة بين القطاع الخاص بقيمة 1.058 مليار يورو، والقطاع العام بقيمة 601 مليون يورو، وبعدد 4,324 إجازة و718 موافقة استيراد.

وأقرت وزارة الاقتصاد مؤخراً زيادة مدة إجازة الاستيراد، حيث أصبحت مدتها للصناعيين والتجار سنة واحدة غير قابلة للتمديد، بعدما كانت 3 أشهر للتاجر و6 أشهر للصناعي.

وفي 2016، أصدرت وزارة الاقتصاد دليلاً يتضمن المواد المسموح باستيرادها، وفي العام الذي تلاه أصبح الدليل إلكترونياً متضمناً كل المعلومات التي تهم المستورد، ويتم تعديل الدليل مع كل قرار يصدر بالسماح باستيراد مواد جديدة.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND