حكومي

آخر مقالات حكومي

توزيع المياه يتم حالياً 24 ساعة في دمشق ومحيطها



الاقتصادي – سورية:

 

 

 

ألغت "المؤسسة العامة لمياه الشرب والصرف الصحي في دمشق" تقنين المياه حالياً بعد بدء فيضان نبع الفيجة في 7 شباط الجاري، مبيّنةً أن نسبة الهطل على حوض النبع بلغت 93% حتى تاريخه من إجمالي الوسطي العام للحوض.

وأوضح مدير المؤسسة محمد الشياح أن توزيع المياه يتم حالياً 24 ساعة في مدينة دمشق والمناطق المحيطة بها وهي معضمية الشام، جديدة عرطوز، صحنايا، أشرفية صحنايا، الكسوة، جرمانا، القزاز، حسبما نقلته صحيفة "الوطن".

وأكد الشياح أن الوضع المائي الحالي في دمشق جيد ويجري تغذيتها من نبع الفيجة فقط، ولا يوجد أي اختناقات سوى في بعض المناطق وهي جديدة عرطوز والتل، ويتم العمل على معالجتها.

ومن المقرر أن تعود المؤسسة لتطبيق نظام التقنين عند انخفاض كمية المياه المنتجة من منظومة نبع الفيجة ونبع بردى وآبار مراكز الضخ في دمشق، حسبما أضافه الشياح.

وبحسب الشياح، فيتم تزويد دمشق وريفها يومياً بحوالي 700 ألف متر مكعب، مشيراً إلى أنه من المخطط خلال العام الجاري تجهيز 120 بئراً في مدينة دمشق وريفها، لدعم كافة المناطق.

وفي تشرين الأول الماضي، أكد وزير الموارد المائية السابق نبيل الحسن أن دمشق لا تغذى حالياً من نبع الفيجة، وإنما عن طريق الآبار التي حفرت في الفترة الماضية، نافياً وجود مشكلة مياه في المدينة.

ولمس سكان دمشق خلال الأيام القليلة الماضية تحسناً في وضع المياه، بعدما كانت المؤسسة تتبع سياسة تقنين تصل لأكثر من 16 ساعة يومياً، فيما يتم تزويدهم بالمياه حوالي 8 ساعات أو أقل.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND