تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار

حقق الميزان التجاري البترولي فائضاً أولياً في 6 أشهر لأول مرة منذ أكثر من 4 سنوات



الاقتصادي – عربي:

 

سجّلت صادرات مصر البترولية خلال النصف الأول من العام المالي الجاري 2018 – 2019 نحو 6 مليارات دولار مقابل واردات بلغت 5.8 مليار دولار، ليحقق الميزان التجاري البترولي فائضاً أولياً خلال النصف الأول من العام المالي الجاري، وذلك لأول مرة منذ أكثر من أربع سنوات.

وأظهرت بيانات "البنك المركزي المصري" يوم الإثنين، أن الميزان التجاري البترولي سجّل فائضاً بلغت قيمته 150.8 مليون دولار خلال النصف الأول من 2018- 2019، مقابل عجزاً بلغ 2.2 مليار دولار خلال نفس الفترة في العام المالي الماضي.

ويمثل الميزان التجاري البترولي الفارق بين صادرات مصر البترولية ووارداتها البترولية خلال العام المالي الواحد، الذي يبدأ عادةً في مصر مطلع يوليو (تموز) من كل عام وينتهي في 30 يونيو (حزيران) من العام الذي يليه.

وذكر "المركزي المصري" أن، مدفوعات مصر عن الواردات البترولية، انخفضت خلال النصف الأول من العام المالي الجاري بمعدل 2.1% نتيجة لانخفاض الكميات المستوردة من المنتجات البترولية والخام وتحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي.

وأعلنت مصر في سبتمبر (أيلول) 2018، توقفها عن استيراد الغاز المسال، بعد أن حققت الاكتفاء الذاتي من الغاز نتيجة الاكتشافات الكبيرة في حقول الغاز في البحر المتوسط والدلتا وعلى رأسهم حقل الغاز "ظُهر".

وسجّل ميزان المدفوعات عجزاً خلال النصف الأول من العام المالي الجاري 2018- 2019، مقارنة بتحقيقه فائضاً خلال نفس الفترة عام 2017، بحسب بيانات "البنك المركزي المصري".

وبلغت قيمة عجز ميزان المدفوعات نحو 1.77 مليار دولار خلال الفترة من يوليو (تموز) إلى ديسمبر (كانون الأول) 2018، مقابل تحقيقه فائضاً كلياً بقيمة 5.6 مليار دولار خلال نفس الفترة من العام الماضي.

ويرصد ميزان المدفوعات عادةً، المعاملات الاقتصادية التي تجريها دولة مصر مع مختلف دول العالم الخارجي في كل عام.

وارتفعت صادرات مصر البترولية خلال الفترة من يناير (كانون الثاني) إلى نوفمبر (تشرين الثاني) 2018، مسجلةً 2.4 مليار دولار أي بزيادة قدرها 13.8% عما كانت عليه لنفس الفترة من 2017.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND