مصارف وأسواق مالية

آخر مقالات مصارف وأسواق مالية

تأثرت مؤشرات البورصة المصرية بفيروس كورونا بشكل واضح خلال مارس الماضي



الاقتصادي – عربي:

 

 

فقدت مؤشرات "البورصة المصرية" خلال الربع الأول من 2020 نحو 175 مليار جنيه أي ما يعادل 25% من قيمتها السوقية، نتيجة ضغط آثار انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) وخوف المستثمرين.

وبحسب تقرير صادر عن "البورصة المصرية" فإن المؤشرات خسرت في مارس (آذار) وحده نحو 134 مليار جنيه وذلك مع تفاقم انتشار الفيروس، وانخفض رأس المال السوقي خلال الشهر ذاته إلى 532.874 مليار جنيه.

وانخفض المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية "إيجي إكس 30" خلال الـ3 أشهر المنتهية في مارس الماضي بنسبة 26.25% ليغلق عند مستوى 9,593 نقطة.

وتراجع مؤشر "إيجي إكس 70" متساوي الأوزان في مارس 18%، بينما انخفض المؤشر الأوسع نطاقاً "إيجي إكس 100" بـ21.3%، وشهد مؤشر "إيجي إكس 50" تراجعاً منذ بداية العام وحتى نهاية مارس بـ31.46% ليغلق عند مستوى 1,348 نقطة.

وانخفض رأس المال السوقي للبورصة المصرية خلال الربع الأول من 2020 إلى 532.874 مليار جنيه، مقابل 708.3 مليار جنيه بنهاية 2019، أي فاقداً 175.39 مليار جنيه.

وسجّل مؤشر "إيجي إكس 70" متساوي الأوزان تراجعاً منذ بداية العام بـ21.48% ليغلق عند 994.9 نقطة، وانخفض المؤشر الأوسع نطاقاً إيجي إكس 100 بنحو 26.26% ليغلق عند مستوى 1,030 نقطة.

وتراجعت مؤشرات البورصة بشكل ملحوظ خلال الفترة المنتهية في مارس الماضي، بسبب الضغوط البيعية للمستثمرين العرب والأجانب خاصةً خلال مارس 2020.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND