تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار

الإغلاق بسبب رفع الأسعار بنسبة 20%



الاقتصادي – سورية:

 

نظّمت "مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك باللاذقية" ضبط تمويني بحق "شركة جود للمشروبات الغازية" لتقاضيها أسعار زائدة، وأغلقت بناء عليه مستودعها الرئيسي.

وأوضح مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك باللاذقية سامر سوسي في تصريح صحفي، أن الشركة تقوم بزيادة أسعار مبيع المشروبات الغازية المنتجة لديها بنسبة 20%، وهو ما اقتضى ختم مستودعها بالشمع الأحمر.

وشهدت أسعار المشروبات الغازية المنتجة من قبل الشركة ارتفاعاً الأسبوع الماضي، ليصل سعر العبوة التنك إلى 600 ليرة وسعر العبوة 1 ليتر إلى 1,000 ليرة، بينما بلغ سعر عبوة الحجم العائلي 2 ليتر 1,500 ليرة

وأشار مدير حماية المستهلك في "وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك" علي الخطيب مؤخراً، إلى أن الوزارة غير عاجزة عن ضبط المخالفات المتعلقة بالفواتير، متابعاً "ولكن مهما تم ضبط مخالفات بحق التلاعب بالفواتير، فإنها لن تنتهي ولا تتوقف".

وأضاف الخطيب، أن مخالفات التلاعب بالفواتير تُضبط يومياً تقريباً في كافة المحافظات، حيث يتم البيع بأسعار أعلى من المسجلة في الفاتورة، ونوّه بأنه سيتم مضاعفة غرامة التلاعب بالفواتير 3 أضعاف في قانون التموين الجديد.

ونوّه بأن التاجر لا يقبل إلا بربح قدره 50%، بحجة أنه يريد تعويض الفارق السعري في تغيرات سعر الصرف وارتفاع تكاليف شحن ونقل البضائع المستوردة، ولكنها مبررات غير مقبولة، ولا تعفيه من المخالفة.

ووصلت القيمة المالية لتسوية المخالفات التموينية إلى 1.624 مليار ليرة سورية خلال الثلاث سنوات الماضية، بحسب كلام سابق لمعاون وزير التموين جمال الدين شعيب.

وتقتصر المصالحة أو تسوية المخالفات على بعض الضبوط كمخالفة عدم الإعلان عن السعر، أما مخالفة بيع مواد منتهية الصلاحية فيتم اتخاذ الإجراءات الفورية وتحويل الضبط إلى القضاء، وفق ما أكدته الوزارة سابقاً.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND