حكومي

آخر مقالات حكومي

قررت اللجنة تسهيل عودة الأهالي إلى منازلهم



الاقتصادي – سورية:

 

سمحت "محافظة دمشق" لسكان مخيم اليرموك بالعودة إلى منازلهم وفق 3 شروط هي السلامة الإنشائية، وإثبات الملكية، والحصول على الموافقات اللازمة، وستصدر خلال أيام قليلة التعليمات الخاصة بتقديم طلبات العودة إلى اليرموك.

وأوضح عضو المكتب التنفيذي في "محافظة دمشق" سمير جزائرلي، أن اللجنة المكلفة بموضوع عودة سكان اليرموك إلى منازلهم قررت في اجتماعها المنعقد مساء أمس تسهيل عودة الأهالي إلى منازلهم وفق الشروط الثلاثة.

وارتأت اللجنة إعادة مقر دائرة خدمات اليرموك إلى مقر اللجنة المحلية سابقاً، اعتباراً من يوم الأربعاء المقبل، لتمارس عملها الإداري والفني كجزء من دوائر الخدمات في "محافظة دمشق".

وبحسب كلام سابق لجزائرلي، فستتم إعادة سكان اليرموك إلى بيوتهم الصالحة للسكن، شرط إثبات الملكية والحصول على الموافقات اللازمة مستقبلاً، لكن المنطقة حالياً غير مهيئة للسكن لأنها تعاني واقعاً خدمياً سيئاً.

وقرر محافظ دمشق عادل العلبي مؤخراً تشكيل لجنة برئاسته وعضوية 5 أشخاص آخرين، بهدف دراسة الحلول المستقبلية لمنطقة مخيم اليرموك، بعد صدور قرار بالتريث في إصدار مخطط تنظيمي له، عقب آلاف الاعتراضات عليه.

وقال وزير الإدارة المحلية حسين مخلوف في حزيران 2020، إن "العمل جارٍ لإعادة أهالي مخيم اليرموك إليه، وتم اختيار أحد السيناريوهات الأقل تكلفة وأكثر سرعة لتنظيم المخيم بصورة حضارية، وهناك إجراءات تتعلق بتصديق مخططه التنظيمي".

وكشفت "الشركة العامة للدراسات الهندسية" التابعة لـ"وزارة الأشغال العامة والإسكان" مؤخراً عن إنهاء دراسة مخططي القابون ومخيم اليرموك، بعد إجراء التعديلات التي طلبتها المحافظة للوصول إلى أفضل الحلول التنظيمة لهما.

ودرست الشركة المخطط التنظيمي لمخيم اليرموك على 3 مراحل، الأولى لتقييم المخطط المصدّق في 2013 وتقييم الأضرار الناجمة عن الأزمة، والثانية لإعداد الحلول والمقترحات، أما الثالثة والنهائية فهي إعداد المخطط التفصيلي للمخيم وإعادة الإعمار.

وقرر "مجلس الوزراء" سابقاً أن تصبح منطقة اليرموك تابعة لـ"محافظة دمشق" تنظيمياً، بدلاً من تبعيتها للجنة المحلية في "وزارة الإدارة المحلية والبيئة"، وانتقلت بذلك إلى المحافظة كل ما للجنة وعليها من حقوق والتزامات.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND