حكومي

آخر مقالات حكومي

تحدد سعر سندويشة الفلافل (4 أقراص) بـ350 ليرة



الاقتصادي – سورية:

 

أصدرت "محافظة دمشق" الأسبوع الماضي تسعيرة جديدة لعدد من المأكولات الشعبية، كما تنوي زيادة الأسعار مرة أخرى بعدما تم رفع سعر المازوت الصناعي، بحسب كلام مصادر خاصة في المحافظة.

وأضافت المصادر لموقع "الوطن"، أن التسعيرة التي صدرت الأسبوع الماضي حددت سعر سندويشة الفلافل (4 أقراص) بـ350 ليرة سورية، و(6 أقراص) بـ500 ليرة، وسندويشة البطاطا بـ500 ليرة.

أما كيلو الفول السادة تحدد سعره بألف ليرة، وكيلو المسبحة 1,800 ليرة، والحمص المسلوق 800 ليرة، وصحن الفول في المطعم بـ900 ليرة، والمسبحة 800 ليرة، وزبدية الفتة بألف ليرة سورية.

ورأى عدد من أصحاب المحلات في السوق أن هذه التسعيرة غير منصفة للبائع، لأن جميع الأسعار ارتفعت، حتى أسطوانة الغاز لا يحصل عليها صاحب المحل بالسعر الرسمي كونها غير متوافرة، حسب كلامهم.

وفي مطلع حزيران 2020، كشف عضو المكتب التنفيذي لقطاع التموين في "محافظة دمشق" شادي سكرية، عن وجود دراسة لإعادة تسعير الفول والمسبحة والفلافل والحلويات العربية خلال أسبوع، لارتفاع تكاليف إنتاجها والمواد الداخلة في صناعتها.

وأصدرت "محافظة دمشق" في تشرين الثاني 2019 نشرة أسعار رفعت بموجبها أسعار المسبحة والفول والسندويش بأنواعه في المنشآت والمطاعم الشعبية في دمشق، بعد نحو سنتين على صدور آخر تسعيرة رسمية لها.

وبموجب نشرة تشرين الثاني، تم تسعير كيلو المسبحة (نسبة الطحينة فيها 20%) بـ700 ليرة، والحمّص المسلوق بـ400 ليرة، والفول المسلوق خالي المرق 450 ليرة، وأسعار سندويش الفلافل بين 200 إلى 250 ليرة حسب الحجم ونوع الخبز المستخدم.

وتشهد الأسواق السورية ارتفاعاً كبيراً في أسعار المواد الغذائية الأساسية وغيرها من المواد الاستهلاكية، وبحسب كلام بائعين وزبائن فإن الأسعار ترتفع يومياً بنسب متفاوتة وأحياناً بذات اليوم ترتفع مرتين.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND