نفط وطاقة

آخر مقالات نفط وطاقة

أكدت الشركة أنه يتم تطبيق التقنين حسب الكميات المتاحة



الاقتصادي – سورية:

 

نفت "الشركة العامة لكهرباء محافظة دمشق" ما يتم تداوله على صفحات التواصل الاجتماعي، حول أن قطع الكهرباء يصل ‏إلى 5 ساعات مقابل ساعة توليد، مؤكدةً أنه يتم تطبيق برنامج التقنين حسب الكميات المتاحة.

وجاء نفي الشركة عبر صفحتها على "فيسبوك"، بعد كلام مديرها هيثم ميلع لصحيفة "تشرين"، بأن برنامج التقنين لن يكون ثابتاً، وإنما كل يوم سيكون هناك تقنين مختلف، فمن الممكن أن يكون يوماً ساعة وصل و5 ساعات قطع.

وكشف وزير الكهرباء غسان الزامل قبل أيام، عن العمل على رفع الطاقة المولّدة لتصبح 3,200 ميغا واط، بدل 2,500 ميغا واط الحالية، عبر صيانة عدد من مجموعات التوليد.

وبيّن الزامل أن واقع الكهرباء خلال فصل الشتاء القادم سيعاني من صعوبات، خاصةً مع توجه المواطنين للاعتماد عليها نتيجة عدم توفر المحروقات والغاز.

وتحتاج "وزارة الكهرباء" 21 مليون متر مكعب غاز يومياً، حتى تستطيع تأمين الكهرباء 24 ساعة خلال الشتاء، لكنها تحصل منها على 11 مليون متر مكعب يومياً فقط، حسب كلام "المؤسسة العامة لنقل الكهرباء" مؤخراً.

وتورّد "وزارة النفط والثروة المعدنية" يومياً كامل حاجة محطات الكهرباء من الفيول، وأقل من حاجتها بالنسبة لمادة الغاز، حيث إن 75% من محطات التوليد تعمل على الغاز، و25% على الفيول، حسب كلام سابق لـ"وزارة الكهرباء".

ووافقت الحكومة في تشرين الأول 2019 على بدء تنفيذ استراتيجية الطاقات المتجددة، وتتضمن تنفيذ عدة مشاريع حتى 2030 لإنتاج الكهرباء من طاقة الشمس أو الرياح أو السخان الشمسي، لتوفير 750 مليون يورو سنوياً من النفط المكافئ.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND