رياضة

آخر مقالات رياضة

حل ريال مدريد الإسباني ثانياً ضمن قائمة الأغنى لعام 2021



الاقتصادي:

 

تصدّر نادي "برشلونة" الإسباني قائمة أغنى أندية العالم بقيمة إجمالية بلغت 4.760 مليارات دولار (3.996 مليار يورو) متفوقاً على كبار الأندية الأخرى مثل ابن جلدته "ريال مدريد" ونادي "مانشستر يونايتد" وغيرهما.

وبحسب قائمة مجلة "فوربس" العالمية فإن النادي الكتالوني تفوق على غريمه التقليدي النادي الملكي "ريال مدريد" الذي سيطر على القائمة 5 مرات خلال الـ16 عاماً الأخيرة، وبلغت قيمته الإجمالية 4.750 مليارات دولار (3.990 مليارات يورو).

واحتل نادي "بايرن ميونخ" الألماني المركز الثالث، تلاه "مانشستر يونايتد" و"ليفربول" و"مانشستر سيتي" و"تشلسي" و"أرسنال" (إنجلترا) من المراكز 3 حتى 8، ثم نادي العاصمة الفرنسية "باريس سان جيرمان" الفرنسي تاسعاً، و"توتنهام هوتسبير" اللندني عاشراً.

وبلغت إيرادات نادي "برشلونة" خلال عام 2020 نحو 792 مليون دولار فيما بلغ الدخل التشغيلي نحو 62.2 مليون دولار ووصلت قيمة الدين إلى 6%.

وخسر نادي "مانشستر يونايتد" الإنجليزي تصنيفه كأحد أغلى ثلاثة أندية لكرة القدم على مستوى العالم، لأول مرة بعد سيطرته على اللقب 11 مرة من أصل 16 مرة خلال الفترة الماضية.

ورغم تراجع النادي الإنجليزي في ترتيب القيمة المالية بين أغلى أندية العالم، لا يزال نادي "الشياطين الحمر" (لقب اليونايتد) هو النادي صاحب أعلى عائدات التشغيل، إذ سجل ارتفاعاً بقيمة 167 مليون دولار في الموسم الكروي 2019- 2020 بإجمالي عائدات 643 مليون دولار.

وأوضحت قائمة "فوربس" أن متوسط القيمة المالية لأغنى 20 نادياً حول العالم، بلغ 2.280 مليار دولار لكل نادٍ، أي ما يعادل 1.914 مليار يورو، بزيادة 30% التي تم تسجيلها منذ عامين، أي المرة الأخيرة التي نُشر فيها التصنيف.

وانخفض متوسط إيرادات الفرق الـ20 بنحو 441 مليون دولار (370 مليون يورو) خلال موسم 2019- 2020، أي أقل بـ9.6% عن موسم 2017- 2018، وتراجع في نفس الوقت، متوسط دخل التشغيل 70% إلى 19.3 مليون يورو.

وأشارت "فوربس" إلى أن، التراجع يعود لانخفاض الإيرادات في كل مباراة خلال الموسم الجاري، حيث لا تزال معظم الفرق ضمن البطولات الأوروبية الكبرى تسمح لعدد قليل من المشجعين بحضور المباريات.

واعتمدت "فوربس" في إحصاءاتها على حساب قيمة دخل التشغيل قبل تفشي أزمة فيروس كورونا في موسم 2018- 2019، والتي تم تحويلها إلى الدولار على أساس متوسط أسعار الصرف خلال ذلك الموسم، واستبعدت إيرادات إعارة اللاعبين.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND