منوعات

آخر مقالات منوعات

فضّلت ناسا عقد سبيس إكس بدلاً من Blue Origin التابع للملياردير جيف بيزوس



الاقتصادي:

 

منحت وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" شركة "SpaceX" التابعة للملياردير إيلون ماسك عقداً بقيمة 2.9 مليار دولار لبناء مركبة فضائية لجلب رواد فضاء إلى القمر عام 2024.

وبحسب شبكة "CNBC" الأميركية فإن "ناسا" اختارت عقد "SpaceX" (سبيس إكس) كأول مركبة هبوط بشرية تجارية، وهو جزءاً من برنامج Artemis الخاص بها.

وأوضحت الشبكة أن، "ناسا" فضّلت عقد "سبيس إكس" بدلاً من "Blue Origin" التابع للملياردير جيف بيزوس أغنى رجل في العالم والذي ينافس ماسك لقيادة عودة البشرية إلى القمر لأول مرة منذ عام 1972.

وكتب الملياردير ماسك بعد الإعلان عن العقد الجديد مع وكالة "ناسا"، على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "ناسا تحكم!!".

بدورها، قالت "ناسا" إن: "المسبار سيحمل رائدي فضاء أميركيين إلى سطح القمر"، وأكد القائم بأعمال مدير "ناسا"، ستيف جورتشيك ضرورة الهبوط التالي على القمر في أسرع وقت ممكن.

وأشارت "ناسا" إلى أن، المركبة الفضائية "سبيس إكس" تتضمن مقصورة فسيحة وغرفتي معادلة ضغط لرواد الفضاء للمشي على سطح القمر، حيث تهدف هندستها المعمارية للتطور إلى نظام إطلاق وهبوط قابل لإعادة الاستخدام بالكامل مصمم للسفر إلى القمر والمريخ.

وتستعد "ناسا" ليكون الهبوط على سطح القمر على المدى الطويل، نقطة انطلاق لخطة أكثر طموحاً لإرسال رواد فضاء إلى المريخ.

وعملت "سبيس إكس" مع وكالة "ناسا" خلال الفترة الماضية عبر الرحلات الفضائية المأهولة على مركبات "التنين" الخاصة بشركة "سبيس إكس" والتي بدأت العام الماضي بنقل رواد فضاء في رحلتين إلى محطة الفضاء الدولية، مع التخطيط لرحلة ثالثة الأسبوع المقبل.

وكانت عمليات هبوط مركبة "أبولو" من عام 1969 إلى عام 1972 على سطح القمر هي أولى الزيارات البشرية الوحيدة إلى سطح القمر حتى الآن.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND