حكومي

آخر مقالات حكومي



الاقتصادي الإمارات – خاص:

حصل "المركز الوطني للإحصاء" على شهادة الجودة العالمية "ملتزمون بالتميز"، التّي تمنحها المؤسسة الاوروبية للجودة "EFQM"، ليكون من أوائل المؤسسات الاحصائية على المستوى الاقليمي والدولي، الذي يحقق متطلبات هذه الشهادة.

وأعلن "المركز الوطني للإحصاء"، عن حصوله على هذه الجائزة خلال احتفالات المركز باليوم العالمي للإحصاء، الذي أعلنته الأمم المتحدة كيوم عالمي، اعتباراً من 20 تشرين الأول (أكتوبر) 2010، وجاءاحتفال المركز بهذه المناسبة هذا العام تحت شعار "عام الاحصاء – عام التميز".

 وأكدّ المدير العام لـ"المركز الوطني للإحصاء"، راشد خميس السويدي، أنّ شهادة "ملتزمون بالتميز"، تنطوي على أهمية استثنائية لمهنية المركز والتزامه بالمنهجيات العلمية، والتوصيات والمعايير الدولية العلمية، في مجال العمل والتطوير والتحسين المستمر.

وأوضح السويدي، أنّ شهادة "ملتزمون بالتميز"، ساهمت في إطلاق مبادرة متميّزة للمركز تتمثّل بمشروع استخدام تكنولوجيا نظم المعلومات الجغرافية "GIS"، والسجلات الإدارية المكانية، في إنشاء و تحديث إطار الأسر في الدولة. وأفاد أنّ استخدام نظم المعلومات الجغرافية وبالتحديد لإنشاء اطر احصائية،ي عتبر بمثابة نقلة نوعية لأساسيات العمل الاحصائي، وهي اضافة جديدة لمنهجيات وطرق العمل الاحصائي، ستساهم في التقليل من العمل الميداني لصالح الاعتماد المتزايد على البنية التقنية المتطورة في الدولة.

وأشار إلى أنّ هذه الشهادة، جاءت تتويجاً لثلاثة مشاريع تطويرية أنجزها المركز خلال 2013، وتشمل مشروع "مركز البيانات الاحصائية الكلية" لدولة الامارات العربية المتحدة، و"بوابة المنهجيات الإحصائية"، ومشروع "استخدام نظم المعلومات الجغرافية في اعداد أطر المعاينة الإحصائية".

وأوضح المدير العام لـ"المركز الوطني للإحصاء" أنّ مشروع مركز "البيانات الكلية للدولة"، يوفر مركز تفاعلي لعرض الواقع الاحصائي للدولة وفق أفضل التقنيات الحديثة، بحيث يتمّ تقديم الصورة الإحصائية الكاملة لأحدث البيانات عن القطاعات الإحصائية الاقتصادية والاجتماعية والسكانية والبيئية وغيرها، رقمياً وكمياً إلى جانب توفير خدمة التنبؤ بنتائج الافتراضات المؤثرة على حركة الظواهر الاحصائية، لتمكين متخذي القرار وراسمي السياسات في هذه المجالات من تتبع الآثار المترتبة على ذلك.

ويمثل المشروع وسيلة تقنيّة حديثة لبحث اتساق البيانات على المستوى الوطني، ولمتابعة المسوح الإحصائية وغيرها من الأعمال الإحصائية ميدانياً، و يعتبر المشروع وسيلة لمتابعة ما ينشر على المستوى الوطني، وأيضاً لما ينشر عن الدولة من بيانات إحصائية على المواقع الخاصة بالمنظمات الإقليمية و الدولية.

وأفاد السويدي، أنّ مشروع مركز "البيانات الكلية للدولة"، يعتبر أداة تقنيّة لتنظيم مبادرة المركز لإنشاء "الشبكة الوطنيّة للإحصاء"، من خلال عملية تدفق البيانات بين المركز ومصادر البيانات السجليّة على مستوى الدولة، خاصة وأنّ المركز سيوفر هذه الخدمة لتكون متاحة من خلال تحويلها كتطبيق على الهاتف المحمول، ضمن مبادرات المركز للتجاوب الفعال مع مبادرة "الحكومة الذكية"، و تسهيل عملية اتخاذ القرارات و رسم السياسات التّي تسهم في ارتقاء و تطوير الإمارات.

إلى جانب ذلك، تمّ إطلاق بوابة "المنهجيات الاحصائية"، التّي تشكل المرجع المنهجي الرسمي على مستوى الدولة، في مجال توثيق المنهجيات والمعاييّر والتصنيفات الإحصائيّة الدولية الأساسية، بالإضافة لتلك المستخدمة في "المركز الوطني للإحصاء" وإتاحتها للجميع، لتعزيز الاتساق في الإحصاءات الرسمية الصادرة عن النظام الإحصائي الوطني، بهدف تعزيز مبدأ الشفافية والمهنية والمعرفة الإحصائية، للعاملين في "المركز الوطني للإحصاء" والجهات الأخرى في النظام الإحصائي الوطني.

وأشار السويدي إلى أنّ "المركز الوطني للإحصاء"، عقد ورشة عمل متخصصة بعنوان "تعزيز دور الاعلاميين في التعامل مع الارقام الإحصائية الرسمية"، شارك فيها ممثلون عن مختلف وسائل الاعلام في الدولة، بهدف تطوير علاقة التعاون مع وسائل الاعلام، نظراً للدور المهم الذي يقدمه الاعلام للعمل الإحصائي.

هذا ونال "المركز الوطني للإحصاء" مؤخراً، شهادة الجودة العالمية "الايزو 9001:2008" وشهادة "الايزو لمركز التدريب الاحصائي "10015، من خلال المعهد البريطاني للمواصفات "BSI"، محققاً خطوات ريادية للتجاوب مع الدعوة الدولية التي أعلنها معهد الاحصاء الدولي بأن يكون "2013 عام الإحصاء".

يشار الى أنّ "المركز الوطني للإحصاء"، نظم مجموعة من الفعاليات الإحصائية بالتعاون مع الجامعات والمدارس والمؤسسات ذات العلاقة بالعمل الإحصائي بالدولة، لتقديم محاضرات إحصائية علمية وتوعوية، واستضافة وفود طلابية لزيارة المركز ضمن انشطته للتوعية الإحصائية وتوسيع دائرة المعرفة باليوم العالمي للإحصاء.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND