تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار

بعض التجار رفعوا كتاب اعتراض إلى غرفة تجارة دمشق



الاقتصادي – سورية:

 

أكد عضو مجلس إدارة "غرفة تجارة دمشق" مازن حسن، تجاوب محافظ دمشق مع اعتراضات التجار حول تحديد موعد فتح وإغلاق محالهم، حيث أوضح المحافظ أن القرار قيد التجربة حالياً مدة أسبوع، وبناء على نتائج تنفيذه سيُتخذ القرار المناسب.

وأضاف حسن لصحيفة "الوطن"، أن بعض التجار رفعوا كتاب اعتراض إلى "غرفة تجارة دمشق"، حول قرار إغلاق الفعاليات التجارية عند الثامنة مساءً، مطالبين بلقاء محافظ دمشق وتمديد مدة الفتح حتى الواحدة ليلاً أسوة بالمولات التجارية.

وأوضح تجار الصالحية والحمراء والشعلان والشهداء والطلياني والجسر الأبيض والحميدية وأسواق الميدان في اعتراضهم، أن القرار تسبب بضرر "كبير" لهم، خاصة وأن الناس ترغب بالتسوق مساء وليس في أوقات الحر الشديد.

أما تجار الحريقة والحميدية فهم يغلقون محالهم بطبيعة الأحوال عند الخامسة مساء،  لكن اعترضوا على إلزامهم بفتح محالهم عند التاسعة صباحاً، بينما يرغبون بفتحها من الـ6 أو الـ7 صباحاً، لوجود أشخاص من ريف دمشق يتسوقون بضائعهم صباحاً.

وأصدرت "محافظة دمشق" قبل يومين قراراً بتحديد أوقات فتح وإغلاق كافة الفعاليات الاقتصادية، ليبدأ عمل بعضها من السادسة صباحاً، وينتهي العمل في الواحدة ليلاً كحد أقصى.

وأكد نائب محافظ دمشق أحمد النابلسي، أن تحديد أوقات فتح وإغلاق الفعاليات الاقتصادية في دمشق، هو إجراء تنظيمي لعمل الأسواق والفعاليات على اختلافها، نافياً أن يكون للقرار أي أبعاد وغايات أخرى ترتبط بواقع الكهرباء أو غيره.

كما نفى عضو المكتب التنفيذي في "محافظة دمشق" سمير الجزائرلي، علاقة القرار الجديد بوضع الكهرباء، وشدد على أن "المحافظة جادة في تطبيقه ولا رجعة عنه".


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND