تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار

طلبت وزارة الاقتصاد استيراد 225 ألف طن قمح هذا العام



الاقتصادي – سورية:

 

كشف رئيس مكتب الشؤون الزراعية في "الاتحاد العام للفلاحين" محمد الخليف، عن انخفاض إنتاج القمح للعام الجاري بسبب قلة الأمطار والجفاف وتضرر بعض المساحات المزروعة، ليبلغ 400 ألف طن مقارنة مع 600 ألف طن العام الماضي.

وأوضح الخليف لصحيفة "الوطن"، أن إنتاج القمح لا يغطي الحاجة التي تفوق مليون طن سنوياً، ولا بديل عن الاستيراد، منوهاً بأن "وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية" طلبت استيراد 225 ألف طن قمح هذا العام، لكن الحاجة أكبر من هذه الكمية.

ورفع "مجلس الوزراء" مؤخراً سعر شراء محصول القمح من الفلاحين لموسم 2021، من 550 ليرة إلى 900 ليرة سورية، بحيث يحصل الفلاح على 800 ليرة عن الكيلو مضافاً إليها 100 ليرة مكافأة تسليم.

وأعلن المدير السابق لـ"المؤسسة السورية للحبوب" يوسف قاسم، مؤخراً، عن رصد 450 مليار ليرة سورية لاستلام موسم القمح 2021، مؤكداً أن هذه الكتلة المالية قابلة للزيادة حسب حجم الكميات التي ستورّد إلى المراكز.

واشترت "المؤسسة السورية للحبوب" العام الماضي 700 ألف طن قمح محلي من موسم 2020، فيما استوردت 675 ألف طن قمح روسي، حسبما أعلنته سابقاً "وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك" التي تتبع لها المؤسسة.

وتستهلك سورية 2.5 مليون طن من القمح سنوياً، يتم تأمين بعضها من القمح المحلي فيما تستورد الباقي من روسيا، وذلك بعدما كانت مكتفية ذاتياً قبل الأزمة بإنتاج يصل إلى 4 ملايين طن سنوياً مع إمكانية تصدير 1.5 مليون طن منها.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND