تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار

تبلغ الطاقة الفعلية للمعمل 50 طناً يومياً



الاقتصادي – سورية:

 

كشف مدير "المؤسسة العامة للسكر" سعد الدين العلي عن تصديق العقد الموقّع مع "شركة ضهرو وخربوطلي"، لإعادة بناء وتشغيل واستثمار معمل خميرة دمشق، وفقاً لأحكام القانون رقم 2 لعام 2005.

وتجيز المادة 33 من القانون المذكور للمؤسسات والمنشآت العامة استثمار الأملاك الجارية بملكيتها، لتحقيق الريعية الاقتصادية، بحسب كلام العلي، مؤكداً أن "مجلس الوزراء" وافق على عقد الاستثمار بتاريخ 19 آب 2021.

وأضاف العلي لصحيفة "تشرين"، أن "شركة ضهرو وخربوطلي" أبدت رغبتها بإعادة بناء وتشغيل واستثمار معمل خميرة دمشق المدمّر بالكامل انطلاقاً من خبراتها وإمكانياتها المالية، حيث ستعيد بناءه لإنتاج الخميرة الطرية وفق صيغة الاستثمار "مفتاح باليد".

وتبلغ الطاقة الفعلية للمعمل 50 طناً يومياً، و15 ألف طن سنوياً وفقاً للمواصفات القياسية السورية، ويهدف المشروع إلى توطين التكنولوجيا الحديثة لجميع خطوط الإنتاج، والمساهمة في تأمين حاجة سورية من الخميرة الطرية، بحسب كلام العلي.

وأكد العلي أن المؤسسة تلتزم بتسليم منطقة المشروع للشركة المستثمرة، واطلاعها على كل المخططات والوسائل المتوفرة للمشروع، ومساعدتها في الحصول على الرخص والموافقات اللازمة لتأمين الماء والكهرباء والصرف الصحي والاتصالات وغيرها.

وفي آب 2020، أعلنت "هيئة الاستثمار السورية" عن تشميل مشروع لإنتاج الخميرة الطرية والجافة في قانون الاستثمار، ويقع ضمن المدينة الصناعية في حسياء بحمص، وتبلغ كلفته التقديرية 30 مليار ليرة، وطاقته الإنتاجية 30 طناً يومياً.

ويجري العمل على مشروع إحلال المستوردات، بعدما صادقت عليه الحكومة منتصف شباط 2019، ويقوم على جرد المستوردات ذات الأرقام الكبيرة، وتحديد ما يمكن تصنيعه محلياً منها بدل الاستيراد لتوفير القطع الأجنبي، وتم اختيار 67 مادة بينها الخميرة.

وقبل الأزمة كان يوجد 4 معامل لتصنيع الخميرة، تابعة إلى "المؤسسة العامة للسكر"، هي معمل خميرة حمص، ومعمل خميرة حلب، ومعمل خميرة دمشق – شبعا، ومعمل خميرة دمشق – حرستا، لكنها تضررت وبقي منها معمل حمص.

وكان الإنتاج السنوي للمعامل الأربعة يبلغ 31 ألف طن من الخميرة الطرية، لكن مع تضررها تم اللجوء إلى الاستيراد لتأمين حاجة المخابز من المادة، التي يُرجع أصحابها غالباً سوء جودة رغيف الخبز إلى تدني جودة الخميرة خاصة خلال الصيف.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND