تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار



الاقتصادي الإمارات – صحف:

طالب خبراء في مجال التأمين بضرورة أن تكون هناك "كلية متخصصة في التأمين بالدولة، لخلق كادر مؤهل للعمل في القطاع، وبالتالي تتم عملية إحلال للعمالة الأجنبية الموجودة الآن، والتي بكل أسف تشكل نسبة ضخمة من القطاع بينما المواطنون يشكلون نسبة ضئيلة، وهذه النسبة في تناقص دائم لأن الخارجين من القطاع أكثر من الملتحقين به".

وأضاف الخبراء أن "الشركات الكبيرة والتي سجلت أرباحاً كبيرة يجب محاسبتها وحصر عدد المواطنين العاملين لديها وعدد المؤهلين، قبل أن نحاسب الشركات الصغيرة، ولا يجب مقارنة الشركات الرابحة بتلك التي تسجل خسائر، حيث علينا تغريمها على تقاعسها عن توظيف المواطنين، لأن القطاع يحمل آفاقاً كبيرة للتوطين لكن يجب الاهتمام به أكثر"، بحسب صحيفة "الخليج".

قال المدير التنفيذي لشركة "أورينت للتأمين"، ورئيس اللجنة الفنية العليا في "جمعية الإمارات للتأمين" عمر الأمين: "نسب التوطين مازالت محبطة في قطاع التأمين، في الواقع فإن عملية التوطين أثبتت على مدى السنوات الماضية عدم نجاحها في قطاع التأمين ومازالت النسبة متدنية جداً".

وأضاف "يجب أن يكون له حل جذري وأساسي للمشكلة، ويجب أن تكون هناك كلية متخصصة في التأمين بالدولة لخلق كادر مؤهل للعمل في القطاع، وبالتالي تتم عملية إحلال للعمالة الأجنبية الموجودة الآن والتي بكل أسف تشكل نسبة كبيرة من القطاع بينما المواطنون يشكلون نسبة صغيرة، وهذه النسبة في تناقص دائم لأن الخارجين من القطاع أكثر من الملتحقين به".

من جهته قال رئيس التسويق والاتصال المؤسسي في شركة "أبوظبي الوطنية للتأمين" عبدالله النعيمي، إنّ: "الشركة تعد مزوداً موثوقاً في قطاع التأمين، وهي إحدى المؤسسات التي تضم أعلى نسبة من الموظفين المواطنين الذين يشكلون حوالي 12% من فريق العمل في الشركة وتشمل هذه النسبة رئيسين تنفيذيين من مواطني الدولة وهما: رئيس الموارد البشرية، ورئيس التسويق والاتصال المؤسسي، إضافة إلى عدد كبير من المواطنين حديثي الخبرة في الشركة وآخرين في الإدارة المتوسطة".

وسوق التأمين الإماراتية تعد من أكبر أسواق التأمين الخليجية والعربية من حيث حجم أعمالها، ومن حيث عدد الخبراء المتخصصين في أعمال التأمين العاملين فيها، فهي تستحوذ على 45% من حجم السوق في المنطقة، ويبلغ عدد العاملين في شركات التأمين العاملة بالدولة 8586 موظفاً نهاية عام 2012، منهم 662 من مواطني الدولة.

ويشكل عدد الإناث المواطنات ما نسبته 87% بنسبة 7.7% من إجمالي عدد العاملين في الدولة، وتبلغ عدد شركات التأمين في الدولة 61 شركة منها 34 شركة وطنية، و27 شركة أجنبية.

يذكر أنّ مبادرة "أبشر" التّي أطلقها رئيس دولة الإمارات، الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، تهدف إلى توظيف 20 ألف مواطن خلال السنوات الخمس القادمة في القطاعين الحكومي والخاص، هذا وتمّ إعلان 2013 عاماً وطنياً للتوطين.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND