حكومي

آخر مقالات حكومي

يأتي إنشاء المرفأ الجاف في حسياء الصناعية على مساحة 903 ألف م2



الاقتصادي:

 

استعرض وزير النقل زهير خزيم مشاريع ربط السكك الحديدية في المدينة الصناعية بحسياء وإنشاء المرفأ الجاف فيها شرقاً في البادية الممتدة بين حمص وخنيفيس وشنشار وصولاً إلى حسياء بطول 12 كم.

وتفقد الوزير خلال جولته لمشروع المرفأ الجاف، المستلزمات الضرورية للمرفأ من ساحات تحميل وتفريغ الحاويات، ومستودعات ونقاط التخديم، واطلع على تفاصيل المشروع ومراحله والجدول الزمني المحدد له ونسب التنفيذ، بحسب صفحة "وزارة النقل السورية" على "فيسبوك.

وتسعى "وزارة النقل" من خلال إنشاء المرفأ الجاف في حسياء الصناعية بمساحة قدرها 903 ألف م2، إلى نقل 3 ملايين طن في المرحلة الأولى، ونحو 6 ملايين طن في المرحلة الثانية، و10 ملايين طن في المرحلة الثالثة.

وتعمل الوزارة أيضاً بالإضافة إلى الأعمال الموازية لتكامل ربطه بشبكة السكك الحديدية، على مسارات متعددة ضمن دارة نقل مع المرافئ البحرية.

ويعد المرفأ الجاف، امتداداً للمرافئ البحرية وخدمتها، ولكافة نقاط الإنتاج والعمل المختلفة المربوطة سككياً، وهو سيسهم بتخفيض تكاليف إنتاج السلع والمنتجات، ويعمل على تشجيع وتسريع التصدير وحيويته ومرونته، بما ينعكس إيجاباً على الاقتصاد ومتطلبات الصناعيين والمستثمرين والمجتمع ككل.

ويأتي إنشاء المرفأ الجاف أيضاً، انسجاماً مع الخطة الكاملة لـ"وزارة النقل" ضمن مجال ربط المدن الصناعية بالسكك الحديدية، حيث تم ربط "مدينة عدرا الصناعية" مؤخراً، وحالياً "مدينة حسياء" وخلال مرحلة مقبلة "مدينة الشيخ نجار" في محافظة حلب، وبذلك تكون المدن الصناعية الرئيسية في سورية قد تم ربطها في شبكة السكك الحديدية بشكل كامل.

ويؤدي المرفأ الجاف في حسياء، نفس المهمة التي تؤديها المرافئ في اللاذقية وطرطوس، من شحن البضائع وعمليات التخليص وكل الإجراءات، حيث يستلم الصناعي بضاعته من المواد الأولية المستوردة في المرفأ الجاف بحسياء بدل استلامها في الساحل، وكذلك الحال بخصوص عمليات شحن المنتجات الوطنية إلى الخارج، وفقاً لـ"المؤسسة العامة للخطوط الحديدية".

ويعمل المرفأ أيضاً، على توفير الزمن اللازم لنقل البضائع بواسطة الشاحنات، والدخول إلى المدن الساحلية وساحات المرافئ وغيرها، وما يستغرقه ذلك من وقت ونفقات، حيث لن تزيد مدة عمليات الشحن من المرفأ الجاف حتى ظهر السفينة على 3 ساعات، وبعد التشغيل سيتم النقل بواسطة القطارات مباشرة من المرفأ الجاف إلى ظهر السفن، وكذلك الحال في الاستيراد، ويرجح أن توفر عمليات النقل السككي أكثر من 60% من تكاليف النقل التقليدي.

وبلغت نسبة أعمال التنفيذ في المرفأ الجاف نحو 98%، حيث تم تنفيذ 220 ألف م3 بالردميات و125 ألف م3 بالحفريات إضافة إلى إنشاء جسرين بيتونيين، ومجموعة من العبارات المطرية على محور خطوط المشروع، وتم تمديد خطوط المحطة الرئيسة خلال 3 أشهر للوصول إلى محطة المرفأ الجاف، ومن ثم إلى محطة نقل البضائع في حسياء، ويمكن أن تصل تكاليف مشروع المرفأ الجاف عند الانتهاء إلى نحو 5 مليارات ليرة سورية.

error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND