تكنولوجيا

آخر مقالات تكنولوجيا

يرجح أن يرتفع عدد محبي الألعاب عالمياً إلى 3.09 مليار لاعب مع نهاية 2022



الاقتصادي:

 

توقع تقرير جديد أن تنمو إيرادات سوق ألعاب الفيديو حول العالم مع نهاية العام الجاري إلى 203.1 مليار دولار من خلال إنفاق المستهلكين وبزيادة قدرها 5.4% على أساس سنوي.

وبحسب موقع تحليل سوق الألعاب "newzoo" فأنه يرجح أيضاً أن يرتفع عدد محبي الألعاب عالمياً هذا العام، ليصل إلى 3.09 مليار لاعب بحلول نهاية 2022.

وأوضح التقرير أن سوق ألأعاب الفيديو أثبت مرونته خلال العام الجاري حتى مع بدء العالم في إعادة الانفتاح مرة أخرى من جائحة كورونا، حيث قدّر حجم إيرادات سوق الألعاب بنحو 192.7 مليار دولار خلال عام 2021 بزيادة 7.6% على أساس سنوي، وفقاً لبيانات أكثر من 140 شركة ألعاب مدرجة في البورصة.

وتصدّرت الولايات المتحدة الأميركية سوق الألعاب من ناحية المستهلكين، بعد أن أنفق الأميركيين نحو 50.5 مليار دولار على الألعاب خلال العام الماضي، لتتقدم على الصين التي أنفق مواطنوها 50.2 مليار دولار في عام 2021 على الألعاب.

ويأتي تفوق الولايات المتحدة على الصين العام الماضي، مدفوعاً بحملات وضغوط تنظيمية شنتها الحكومة الصينية على الألعاب، مما حد من إصدارات الألعاب الجديدة وأوقات اللعب بين الشباب في البلاد.

وتظل منطقة آسيا والمحيط الهادئ أكبر منطقة من حيث الإيرادات بهامش هائل، بينما كان مواطنو منطقة الشرق الأوسط الأقل إنفاقاً عالمياً على الألعاب، إذ بلغت حصتهم 4% فقط بقيمة 7.2 مليار دولار، وفقاً لتقديرات السوق للعام الجاري.

وأظهر التحليل والتوقعات الجديدة، أن تظل ألعاب الهاتف المحمول تحقق أرباحاً أكثر من سوقي ألعاب الكمبيوتر الشخصي ووحدات التحكم مجتمعين في 2022.

ويمكن أن تتجاوز الإيرادات السنوية للألعاب على الهاتف المحمول 100 مليار دولار لأول مرة في عام 2022، حيث يتوقع أن تنمو بنسبة 5.1% على أساس سنوي لتصل إلى 103.5 مليار دولار.

ويرجح أن يستمر سوق الألعاب في النمو خلال الأعوام المقبلة ليصل إلى 222.6 مليار دولار في عام 2024، بمعدل نمو سنوي مركب + 5.6% أي خلال الفترة بين عامي 2020 و2024، ويبدو أن المستقبل جيد عبر أسواق ألعاب الهاتف المحمول والكمبيوتر الشخصي ووحدات التحكم مجتمعةً.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND