حكومي

آخر مقالات حكومي

تسمية وزير الاقتصاد رئيساً للجنة



الاقتصادي – سورية:

أصدر رئيس "مجلس الوزراء" حسين عرنوس قرارا يقضي بتشكيل لجنة للإشراف ومتابعة أعمال ونشاطات مجالس الأعمال السورية المشتركة مع دول العالم.

 

ونص القرار الذي نشرته جريدة "الثورة" على تسمية وزير "الاقتصاد والتجارة الخارجية" رئيساً للجنة، وعضوية معاون الوزير المختص وكل من رؤساء "اتحادات غرف التجارة" والصناعة والزراعة والسياحة و"غرفة الملاحة البحرية".

 

وأوضح القرار أن تتولى اللجنة مهام الإشراف على حسن تنفيذ مجالس الأعمال السورية للمهام الموكلة إليها وفقا للنظام الأساسي لمجالس الأعمال المعتمد بقرار رئاسة "مجلس الوزراء" الصادر بتاريخ ٢٨ /٨/٢٠١٧، وتقييم أداء مجالس الأعمال المشتركة، واقتراح ما يلزم لتطوير عملها.

 

وأضاف القرار إنه من مهام اللجنة اقتراح إحداث مجالس جديدة أو حل المجالس القائمة، بما لايتعارض مع النظام الأساسي المعتمد، وتعقد اللجنة اجتماعاتها بشكل ربع سنوي.

 

ويأتي قرار الحكومة بعد يوم من إعلان "وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية" في 31 تموز الماضي، عن تشكيل مجلس رجال الأعمال السوري – العماني برئاسة وسيم قطان، وسبقه تشكيل مجلس رجال الأعمال السوري – الإماراتي في  تشرين الأول 2021.

 

ونقلت الصحيفة عن مصادر من "وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية" إن القرار يهدف إلى إيجاد حالة من التشاركية بين اتحادات فعاليات القطاع الخاص ومجالس الأعمال المشتركة القائمة والتي سيتم تشكيلها مع دول العالم، لتعزيز عمل المجالس والاستفادة من آراء ومقترحات الاتحادات بما يؤدي إلى تكريس حالة التكامل في العمل.

 

وناقش وزير "الاقتصاد والتجارة الخارجية" السابق خضر أورفلي في 2013، القرار المتعلق بتشكيل مجلس إدارة مجالس رجال الأعمال، الذي يتألف من وزير الاقتصاد رئيساً، ومعاون الوزير نائباً للرئيس وعضوية كل من رؤساء اتحادات غرف التجارة، الصناعة، الزراعة، السياحة، الملاحة البحرية السورية، اتحاد المصدرين.

 

وكان وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية السابق محمد ظافر محبك، أصدر في حزيران 2013، قرارا يقضى بحل مجالس رجال الأعمال السورية المشتركة المشكلة، على أن يعاد تشكيل هذه المجالس مستقبلا في ضوء توجهات العلاقات التجارية الخارجية للبلاد.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND