نفط وطاقة

آخر مقالات نفط وطاقة

بلغت تكلفة المرحلة الأولى من المشروع نحو 124 مليون درهم



الاقتصادي الإمارات – صحف:

تبدأ المرحلة الثانية من مشروع مجمع الشيخ محمد بن راشد للطاقة الشمسية في دبي، لإنتاج 100 ميجاوات من الكهرباء عبر الألواح الضوئية خلال الربع الأول من العام الحالي، بتكلفة تقديرية تصل إلى نحو مليار درهم.

وقال الأمين العام لـ"المجلس الأعلى للطاقة الشمسية" في دبي، أحمد بطي المحيربي إنّ: "تنفيذ المرحلة الثانية من المشروع يستغرق فترة زمنية بين عام ونصف العام إلى عامين"، بحسب صحيفة "البيان".

وأوضح أن الإسراع في البدء في طرح مناقصات المرحلة الثانية، يأتي عقب النجاح الكبير الذي تحقق بإنجاز المرحلة الأولى من المشروع بطاقة 13 ميجاوات من الكهرباء بطريقة الألواح الضوئية، مشدداً على أن هذه المرحلة كانت للتشغيل التجريبي وثبت جدواها.

وأضاف المحيربي أنه "سيتم طرح مناقصات المرحلة الثانية في الأسواق العالمية، لتمكن الشركات العالمية والوطنية المتخصصة ذات الكفاءة العالية من تنفيذ هذه المرحلة".

وأشار إلى أن "الخطة الإستراتيجية للمجلس الأعلى للطاقة في دبي، تركز على توفير 5% من احتياجات دبي من الطاقة من قطاع الطاقة المتجددة، وتم التركيز على الطاقة الشمسية بصورة كبيرة بعد أن أثبتت التجارب جدواها بشكل كبير".

وكشف المحيربي أن المجلس الأعلى للطاقة في دبي ينفذ حالياً 8 برامج مهمة في قطاع الطاقة، ستؤدي إلى ترشيد استهلاك الكهرباء بنسبة لا تقل عن 30%، موضحاً أن من أبرز هذه البرامج برنامج لوائح وأطر كود الأبنية الخضراء في "إمارة دبي".

ويعد مشروع مجمع الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، واحداً من المشاريع الفريدة في الدولة والمنطقة لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية، وتم إطلاقه في شهر كانون الأول (يناير) من العام الماضي بتكلفة تزيد على 12 مليار درهم لإنتاج ألف ميجاواط من الكهرباء، عند إنجاز المشروع بشكله الكامل في العام 2030.

يشار إلى أن تكلفة المرحلة الأولى من المشروع بلغت نحو 124 مليون درهم، وتضمنت أعمال إنشاء محطة طاقة شمسية بقدرة 13 ميجاواط، ومحطة تحويل كهرباء جهد 33 كيلو فولت وربطها بشبكة كهرباء الهيئة.

وتم إنشاء المحطة كمشروع شراكة، حيث تقاسمت الجهات الأعضاء في "المجلس الأعلى للطاقة بدبي"، "هيئة كهرباء ومياه دبي"، وشركة دبي للألمنيوم المحدودة "دوبال"، وشركة بترول الإمارات الوطنية المحدودة "إينوك"، و"هيئة دبي للتجهيزات"، و"مؤسسة دبي للبترول"، و"لجنة دبي للطاقة النووية"، و"بلدية دبي"، الاستثمارات والملكية في هذا المشروع.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND