منوعات

آخر مقالات منوعات



الاقتصادي الإمارات – وكالات:

حاز "مركز اتصال حكومة أبوظبي" التابع لـ"مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات" بالمركز الأول في جائزة "الأمم المتحدة" الدولية عن فئة "التعريف بالاستراتيجيات الحكومية الشاملة للعصر الرقمي".

وبحسب وكالة الأنباء الإماراتية "وام"، قال مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي "لإمارة أبوظبي" الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، إنّ: "هذا الفوز يأتي في الوقت الذي تحقق فيه أبوظبي عاصمة الإمارات الإنجازات المتعددة في مختلف المجالات".

وقام وكيل الأمين العام "للأمم المتحدة" وو هونغ بو بتسليم مدير عام "مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات" راشد لاحج المنصوري، الجائزة خلال "منتدى الأمم المتحدة للخدمات العامة" الذي أقيمت فعالياته مؤخراً في مملكة البحرين بمشاركة دولة الإمارات العربية المتحدة، وعدد كبير من مسؤولي الأمم المتحدة ورؤساء دول وحكومات ووزراء وكبار المسؤولين الحكوميين ورؤساء البلديات على الصعيدين الإقليمي والدولي يزيد عددهم عن 700 مسؤول.

وقال راشد لاحج المنصوري، إنّ: "الفوز يعتبر مؤشراً واضحاً على أن المركز يسهم وباعتراف عالمي، في عملية تحقيق رؤية رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان الاقتصادية، الرامية إلى بناء اقتصاد وطني قائم على المعرفة ذلك أن تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، التي تعتبر محور عمل مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات تعد واحدة من أهم الركائز التنموية التي تدعم رؤية أبوظبي الاقتصادية 2030 الطموحة".

وأضاف المنصوري أن هذا الإنجاز الذي يحققه "مركز اتصال حكومة أبوظبي"، بعد أقل من خمس سنوات على تأسيسه يعتبر خير دليل على الجهود الكبيرة والخدمات المتميزة، التي تقدمها حكومة أبوظبي لعملائها كما يؤكد هذا الفوز مستوى الخدمات المتقدم، الذي يوفره المركز وهو ما أسهم في تعزيز الخدمات التي تقدمها حكومة أبوظبي للجمهور.

وفي ما يتعلق ببرنامج جوائز الأمم المتحدة للخدمات العامة فقد أطلقت الأمم المتحدة هذا البرنامج في العام 2000 وذلك بهدف تحقيق مجموعة من الأهداف التي تتمثل في تكريم التميز في القطاع العام وتعزيز مكانة الخدمات العامة وتعزيز الثقة بالحكومة واكتشاف الابتكارات في مجال الحوكمة وجمع وتعميم الممارسات الناجحة من أجل الاستفادة منها وتبنيها.

وتتولى إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية في "الأمم المتحدة"، الإشراف على برنامج الجائزة وتقدم الجوائز إلى الفائزين شخصياً من قبل الأمين العام للأمم المتحدة.

وتشتمل الجائزة على خمس فئات هي: فئة تحسين تقديم الخدمات العامة، وفئة التعريف بالاستراتيجيات الحكومية الشاملة للعصر الرقمي، وفئة الترويج لتسليم خدمات حكومية تراعي الفوارق بين الجنسين، وفئة منع ومكافحة الفساد في الخدمات العامة، وفئة تعزيز المشاركة في قرارات صنع السياسات.

وتخضع المشاركات إلى عمليات تقييم دقيقة، يتم على إثرها اختيار الفائزين بالجوائز ويحصل الفائز بهذه المسابقة السنوية الدولية المرموقة، على تقدير هو الأكبر والأهم عالمياً في مجال التميز في الخدمات الحكومية.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND