حكومي

آخر مقالات حكومي

يعمل فريق الانقاذ على تقديم الدعم والإسناد بسبب الأمطار الغزيرة



الاقتصادي الإمارات – خاص:

وجه  نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، بتحريك "فريق الإمارات للبحث والإنقاذ" إلى "إمارة الفجيرة" لتقديم  أعمال الدعم والإسناد لـ"القيادة العامة للدفاع المدني" بالإمارة، والساحل الشرقي.

ويأتي ذلك، في ظلّ المتغيرات المناخية  الحالية في الدولة نتيجة المنخفض الجوي، والذي تسبب في سقوط  الأمطار بكميات غزيرة على مناطق متفرقة في الدولة، أدت إلى ارتفاع منسوب المياه في المناطق السكنية ما أدى إلى تضرر في الممتلكات السكنية والخاصة والسيارات وغيرها من أضرار، بحسب بيان صحفي اطلع عليه "الاقتصادي الإمارات".

وأفاد قائد "فريق الإمارات للبحث والإنقاذ"، المقدم محمد الأنصاري، بأنّ الفريق تحرك بقوة قوامها 110 أشخاص، و15 آلية وغرفة عمليات متحركة و15 طناً من  المعدات وتجهيزات مختصة بالبحث والإنقاذ إلى "إمارة الفجيرة"، والتمركز فيها بالتنسيق مع "القيادة العامة لشرطة الفجيرة"، موضحاً، إنّ المهمة نفذت تحت إشراف ومتابعة مدير عام العمليات المركزية في "شرطة أبوظبي"، اللواء أحمد ناصر الريسي.

وقال الأنصاري: "سيبقى الفريق في الفجيرة إلى حين تحسن الأحوال الجوية، وذلك تنفيذاً  للتعليمات الصادرة بهذا الشأن، حيث تمّ إجراء مسح ميداني شامل لتقييم المخاطر وتحديد سبل المعالجة".

 من ناحية أخرى، ناشدت "إدارة الإعلام الأمني"، في الأمانة العامة لمكتب نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية، المواطنين والمقيمين من هواة الرحلات البرية إلى ضرورة مراقبة تغيرات الطقس قبل القيام بأية رحلة، خصوصاً للمتجهين إلى المناطق الشرقية والجنوبية، حيث يتوجب عليهم عدم الاقتراب من مناطق تجمع مياه الأمطار وتفادي الدخول في أماكن جريان الأودية، والابتعاد عن قنوات المياه الطبيعية، والمناطق المغمورة بالمياه تعزيزاً لسلامتهم.

ودعت "إدارة الإعلام الأمني" إلى اتباع  إرشادات السلامة في حال القيام بالرحلات البرية، أو التخييم من خلال عدة أمور يجب أخذها بالحسبان، من بينها الابتعاد عن البقاء في مجاري الأودية في حالة قرب هطول الأمطار أو وجود تحذيرات عن سيول، وعدم المجازفة في اجتياز الأودية أثناء جريانها، وإبعاد الأطفال عن مجاري الأودية والمستنقعات والابتعاد عن المناطق المنخفضة وبطون الأودية، وفي حالة احتمالية وجود صواعق يجب الابتعاد عن المناطق المكشوفة وعدم استخدام الراديو أو الهاتف المتحرك في المناطق المكشوفة.

هذا وطالبت  قائدي المركبات بضرورة الالتزام  بالسرعات القانونية المقررة على الطرق، وترك مسافة كافية بين المركبات وربط حزام الأمان، وعدم استخدام الهاتف باليد أثناء القيادة والالتزام بخط السير، وعدم التجاوز بصورة خاطئة.  

وأكدت "إدارة الإعلام الأمني" على ضرورة إجراء الفحص الجيد  للمركبات، خصوصاً  الإطارات والفرامل ومساحات الزجاج الأمامية والخلفية وتغيير زيت المحرك، واستبدال فلاتر الهواء وغيرها من الأجزاء التي تتطلب تغييراً أو صيانة لتجنب الأعطال والحوادث التي تحدث بالمركبات، لافتة، إلى أهمية  تضافر الجهود المشتركة واتباع  جميع  الاشتراطات الوقائية.

وفي وقت سابق من العام الماضي، تولى "فريق الإمارات للبحث والإنقاذ" رئاسة "لجنة تطوير فرق البحث والإنقاذ" بدول "مجلس التعاون الخليجي" والأردن، حيث سيضع خطة استراتيجية للتطوير قصيرة المدى مدتها ثلاث سنوات، فضلاً عن إعداد آلية تنفيذ التمارين المشتركة بين الدول الأعضاء في اللجنة لتبادل الخبرات، وتحسين  نظام الاستجابة الإقليمي والدولي.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND