تنمية

آخر مقالات تنمية



الاقتصادي الإمارات – صحف:

أنهت إدارة الإحصاء والبحوث بـ"المجلس التنفيذي" في عجمان مرحلة التعداد الميداني للمنشآت الاقتصادية، بالتعاون مع "المركز الوطني للإحصاء" و"دائرة البلدية والتخطيط" وفق أعلى معايير الجودة الإحصائية والتصنيفات الدولية المعتمدة.

وبحسب صحيفة "الاتحاد"، امتدت المرحلة لمدة شهرين من 20 كانون الثاني (يناير) وحتى 20 آذار (مارس) الجاري، وشملت تعداد المنشآت الاقتصادية والصناعية والمباني والأسر المواطنة والمقيمة والمزارع وغيرها.

ويهدف مشروع تعداد المنشآت الاقتصادية في "إمارة عجمان" إلى حصر جميع الأنشطة الاقتصادية والتعرف على حجم العمالة وتوزيعها حسب الجنسية والنوع وإسهام هذه الأنشطة في الناتج المحلي الإجمالي، بالإضافة إلى التعرف على أهم مواطن التحسين كما يهدف التعداد إلى توفير قواعد البيانات الشاملة والحديثة، والتي تسهم بشكل كبير في رفد عملية صنع القرار ببيانات إحصائية لها دورها الأساسي، في مجال رسم السياسات السكانية وتحقيق التنمية الاجتماعية والاقتصادية.

وأعلنت الإدارة عن انتهاء المرحلة الميدانية للباحثين المنفذين لتعداد المنشآت الاقتصادية في الإمارة، ضمن برنامجها المعد لتنفيذ العديد من المسوحات الخاصة بتطوير الخطط التنموية وتحسين الخدمات في إمارة عجمان بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة.

وقال الأمين العام للمجلس المهندس سعيد سيف المطروشي:" إن عملية التعداد حققت الكثير من المنجزات في مجال جمع المعلومات الإحصائية والبيانات حول المنشآت الاقتصادية في الإمارة، والتي من شأنها تقديم احتياجات تطوير الخطط والبرامج الخاصة بالخطط التنموية وتعديلها مستقبلا ًضمن رؤية عجمان المستقبلية وبتوجيهات من القيادة العليا في الإمارة.

وأضاف المطروشي أن نطاق التعداد الإحصائي للمنشآت شمل الأنشطة الصناعية وأنشطة الإنشاءات "البناء والتشييد"، وأنشطة التجارة الداخلية وأنشطة النقل والتخزين والاتصالات وأنشطة المالية والتأمين والبنوك وخدمات الوساطة المالية والتأمين وأنشطة الخدمات.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND