معارض ومؤتمرات

آخر مقالات معارض ومؤتمرات



الاقتصادي الإمارات – خاص:

يلقي المؤتمر العربي الأول للصحة العامة، الذي تستضيفه "هيئة الصحة" في دبي، الضوء على أهمية الصحة العامة واستخدام النهج الجديدة حول الصحة العامة من أجل تعزيز الصحة المجتمعية على المستويين الإقليمي والوطني.

ويقام المؤتمر تحت مظلة الإتحاد العالمي لجمعيات الصحة العامة ابتداءً من 4 أبريل ولغاية 6 أبريل من عام 2013 في دبي، بحسب بيان حصل "الاقتصادي الإمارات" على نسخة منه.

وقالت رئيس اللجنة التوجيهية للمؤتمر العربي للصحة العامة، والمدير التنفيذي لقطاع السياسات والاستراتيجيات الصحية في "هيئة الصحة" في دبي ليلى الجسمي، إنه: "من المهم تعزيز النظام الوطني للصحة العامة، فضلاً عن تدريب وتحسين كفاءة القوى العاملة المسؤولة عن وظائف الصحة العامة داخل وخارج قطاع الرعاية الصحية".

وأضافت الجسمي "يهدف المؤتمر إلى جمع الرواد في مجال الصحة العامة من مختلف الدول العربية، فضلاً عن خبراء الصحة من حول العالم، من أجل مناقشة القضايا الحيوية المتعلقة بالصحة العامة".

وأوضحت "سيقوم المؤتمر بتسخير التآزر والقوة في الابتكار، والإنجازات من العالمين النامي والمتقدم على السواء، وسيعالج أيضاً الوضع الحالي لخدمات الصحة العامة في العالم العربي، والفرص والتحديات الهائلة التي تواجه منظمات الصحة العامة في إحراز التقدم بشكل جماعي نحو تحقيق التميز".

وتسعى "هيئة الصحة" بدبي من خلال هذا المؤتمر، إلى دعم موضوع المؤتمر ألا وهو "نحو التميز في الصحة العامة: الفرص والتحديات في العالم العربي"، بهدف جمع الشركاء في العالم العربي من العاملين في قطاع خدمات الصحة العامة والعمل على تقليص الاختلافات فيما بينهم.

ومن جهته، سيقوم المدير العام للمكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة لدول "مجلس التعاون الخليجي" توفيق أحمد خوجة، بمعالجة موضوع "المضي قدماً نحو الصحة العامة في العالم العربي: الحاجة الماسة إلى قوانين وأنظمة للصحة العامة في دول مجلس التعاون الخليجي".

وبحسب البيان، يؤدي قانون الصحة العامة دوراً فعالاً جداً في مجال الصحة العامة، فهو دراسة للقوى والواجبات القانونية للحكومة من أجل ضمان ظروف صحية ملائمة للناس.

كما يؤدي القانون دوراً حاسماً للغاية في حماية صحة السكان، سواءً كانت تهدد صحتها العامة كل من: وباء الأنفلونزا، والوقاية من الإصابة وتناول المخدرات أو التبغ والسمنة والأمراض المزمنة، والسلامة المهنية والصحة البيئية أو الصحة النفسية.

وقال خوجة: "هناك حاجة ماسة لأنظمة وقوانين جيدة للصحة العامة في دول الخليج".

وسيشارك في المؤتمر العربي للصحة العامة، عدد من المتخصصين في مجال الرعاية الصحية والمنظمات الرائدة في مجال الصحة العامة (مثل منظمة الصحة العالمية، وجامعات معروفة وهيئات حكومية)، ومزودي خدمات ومنظمات غير حكومية ومحامين ومدربين وطلاب على المستوى المحلي والدولي على حد سواء.

كما سيقدم المشاركون خلال فعاليات المؤتمر، بعرض ملخصات وملصقات إعلانية تسلط الضوء على القضايا الرئيسية المرتبطة بتعزيز الخدمات، والفرص والتهديدات التي تواجه الصحة العامة على المستوى العالمي.

ويمكن للمشاركين التسجيل مسبقاً أو التسجيل مباشرة في الموقع، وتشمل رسوم التسجيل المواد المتعلقة بالمؤتمر وتصاريح الدخول إلى كافة جلسات المؤتمر العامة، ومناطق العرض واستراحات القهوة ووجبات الغداء.

وتجدر الإشارة إلى أنه يتم تنظيم هذا المؤتمر، من قبل شركة "إم سي آي" الشرق الأوسط بالنيابة عن هيئة الصحة بدبي.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND