تنمية

آخر مقالات تنمية

ناقشت الورشة سبل تطوير المواقع وتعزيز دور النشاطات والخدمات البحرية الترفيهية



الاقتصادي – الإمارات:

أقامت مجموعة عمل "رسينا" (إحدى مبادرات سلطة مدينة دبي الملاحية)، ورشة عمل في فندق "دبي مارينا" بحضور أعضاء المجموعة، في إطار الجهود المستمرة التي تبذلها "سلطة مدينة دبي الملاحية" لتطوير قطاع الترفيه البحري في دبي وتعزيز المكانة البحرية العالمية لدبي.

وخلال الورشة تم استعراض الخدمات التي تقدمها "سلطة مدينة دبي الملاحية"، في مجال الترفيه البحري، إضافة إلى إجراء نقاشات مفتوحة تطرقت إلى بحث واقع المواقع الترفيهية الحالية والمستقبلية في مياه دبي، وتطبيق أفضل الممارسات لمواجهة التحديات الحالية والمستقبلية التي تعترض واقع قطاع الترفيه البحري في دبي.

وقال المدير التنفيذي لـ"سلطة مدينة دبي الملاحية"، عامر علي: "تسعى السلطة لتطوير وتنظيم القطاع البحري في دبي بما يتوافق مع أبرز المعايير العالمية، حيث تحرص السلطة الملاحية على تعزيز قدرات قطاع الترفيه البحري في دبي تبعاً للأهمية الكبيرة بسمعتها ومكانتها كوجهة سياحية عالمية".

وأضاف علي، أن تنظيم الورشة يأتي لبحث القضايا التي تهم القطاع، وتسليط الضوء على الخدمات التي تقدمها "سلطة مدينة دبي الملاحية".

وتحرص دبي الملاحية، على بحث كافة الجوانب المتعلقة بقطاع الترفيه البحري واستعراض المشاكل والعوائق التي تعترض سير العمل في القطاع، لإيجاد الحلول المبتكرة للمشاكل، والارتقاء بالخدمات التي تقدمها.

وأوضح المدير، أن مجموعة عمل "رسينا"، تمثل تجسيداً حقيقياً للشراكة الفاعلة بين القطاعين الحكومي والخاص، التي تخدم الجهود الوطنية لتطوير وتنظيم وتعزيز القطاع البحري المحلي، وفق الممارسات العالمية.

وبين مدير إدارة تطوير الأعمال في "سلطة مدينة دبي الملاحية"، خالد مفتاح، أهمية عقد الورشات التي تسهم في تسليط الضوء على دور الترفيه البحري، لدعم رؤية دبي لتصبح أهم المراكز البحرية العالمية الجاذبة، ودورها في وضع آليات العمل، وتقديم الممارسات، لتحقيق النتائج القطاع، وتعزيز مستوى تنافسيته.

واستعرضت ورشة العمل في شقها الأول الخدمات التي تقدمها "سلطة مدينة دبي الملاحية"، حيث عرضت أحدث ما توصل إليه في مجال خدمات التسجيل والترخيص التجاري التي تقدمها السلطة الملاحية لقطاع الترفيه البحري.

وتوفر "سلطة مدينة دبي البحرية"، منصة متكاملة لإتمام إجراءات التسجيل، والترخيص البحري في وقت قياسي لضمان تحقيق رضا العملاء.

وتطرقت الورشة في شقها الثاني، إلى بحث واقع المواقع الترفيهية الحالية والمستقبلية في مياه دبي، من خلال جلسة النقاش المفتوحة التي ضمت أعضاء مجموعة عمل "رسينا".

وناقش الأعضاء خلال الورشة سبل تطوير المواقع، وزيادة تنافسيتها، وتعزيز الدور الذي تقوم به من حيث النشاطات والخدمات البحرية الترفيهية.

وتم في الجلسة المفتوحة بحث سبل تطبيق أفضل الممارسات للحد من التحديات الحالية، والمستقبلية في قطاع الترفيه البحري.

وتذكر سلطة دبي، أن مجموعة العمل "رسينا"، شُكلت لدعم جهود تعزيز عوامل نجاح قطاع الترفيه البحري في دبي، وتنافسيته.

وتشكل المجموعة نقلة نوعية لتجسيد أهداف "استراتيجية القطاع البحري"، في الوصول بدبي إلى مصاف أهم المراكز البحرية عالمياً، استناداً إلى برامج نوعية ومبادرات مبتكرة للارتقاء بمستوى الخدمات البحرية، التي سيتم الإفصاح عنها قريباً.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND