تنمية

آخر مقالات تنمية

جاءت الإمارات في المرتبة الثانية عالمياً بعد سنغافورة في مؤشر الاقتصاد



الاقتصادي – الإمارات:

كشفت نتائج "مؤشر المعرفة العالمي" التي أُعلن عنها أمس، على هامش فعاليات "قمة المعرفة 2017″، عن تصدر الإمارات للمركز الأول عربياً و25 عالمياً في "مؤشر المعرفة العالمي".
ويتكون "مؤشر المعرفة العالمي" من 6 مؤشرات قطاعية هي التعليم قبل الجامعي، والتعليم التقني والتدريب المهني، والتعليم العالي، والبحث والتطوير والابتكار، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، الاقتصاد، بالإضافة إلى مؤشر البيئات التمكينية.

وجاءت الإمارات في المرتبة الثانية عالمياً بعد سنغافورة في مؤشر الاقتصاد، وفي مؤشر التعليم قبل الجامعي جاءت في المرتبة 16، وفي تكنولوجيا المعلومات 23، وفي مؤشر التعليم التقني والتدريب المهني 24، وفي التعليم العالي 27، وفي البحث والتطوير والابتكار 37، وفي البيئات التمكينية 46.

وحلّت سويسرا في المرتبة الأولى عالمياً في "مؤشر المعرفة العالمي"، بينما جاءت سنغافورة في المرتبة الثانية، وفنلندا في المرتبة الثالثة.

وبالنسبة لبقية الدول العربية، جاء ترتيب البحرين في "مؤشر المعرفة العالي" في المرتبة 43 عالمياً تليها الكويت 59، والأردن 62، ولبنان 63، والسعودية 68، وعمان 75، والمغرب 77، وتونس 80، ومصر 95، والجزائر 96، وسورية 126، واليمن 131.
ويعد "مؤشر المعرفة العالمي" نتاج مبادرة مشتركة بين " برنامج الأمم المتحدة الإنمائي " و" مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة"، ويصدر بإشراف من لجنة استشارية تضم خبراء دوليين من حول العالم.
ويعد "مؤشر المعرفة العالمي" الأول من نوعه في العالم، ويُعنى بالمعرفة مفهوماً شاملاً يتصل بمختلف جوانب الحياة الإنسانية والأنشطة لاجتماعية والاقتصادية والثقافية، ويلعب دوراً رئيساً في تحقيق التنمية الإنسانية الشاملة والمستدامة.

error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND