الاقتصادي للأخبار

سياحة

آخر مقالات سياحة



الاقتصادي السعودية – صحف:

صرح المدير التنفيذي لفرع "الهيئة ‏العامة للسياحة والآثار" بمنطقة مكة المكرمة محمد بن عبدالله العمري أن فرع الهيئة في جدة قد بدأ بحملة للرقابة على منشآت ‏الإيواء السياحي خلال موسم الصيف، ‏وتم تخصيص 5 فرق ميدانية للرقابة ركزت فيها على مدى التزام المنشآت بالأسعار المحددة واشتراطات السلامة، إضافة إلى التأكد ‏من عناصر جودة الخدمة بشكل شامل، مضيفاً أن جدة حسب آخر إحصائية تحتضن 102 فندق و1003 وحدات سكنية و369 وكالة سفر و69 منظم رحلات و10 نشاطات مشاركة بالوقت.

وبحسب صحيفة "الرياض"، لفت العمري إلى أن استعدادات الفرع تأتي ضمن ‏خطة للهيئة تشمل جميع المناطق، تم اعتمادها من نائب رئيس الهيئة ‏للمناطق وليد الحميدي، وتحظى بالاهتمام والمتابعة من رئيس ‏الهيئة الأمير سلطان بن سلمان.‏

ورصد فرع الهيئة بجدة بعض المخالفات على عدد من منشآت الإيواء المخالفة في جدة،اشتلمت عدم التزامها بالضوابط والإجراءات المتبعة للهيئة وذلك في إطار الجولات الرقابية التي يقوم بها الفرع لاستقبال الزوار والسياح القادمين لها خلال فصل الصيف.

وأوضح العمري أن تحركات وجولات المفتشين الخاصين في الفرع قد سجلت عدداً من الملاحظات في قطاع الإيواء قبيل بداية إجازة نهاية العام الدراسي الجاري، وقد استوفوا كامل الفرص والإنذارات النظامية الممنوحة لهم دون أن يتفاعلوا مع خطة الهيئة الهادفة لرفع مستوى الأداء في الخدمات المقدمة في قطاع الإيواء، كما تم إخطارهم قبل أن يتم تنفيذ الغرامات بحق المستثمرين المخالفين.

وأعرب عن تقدير الهيئة للمستثمرين المتعاونين معها في الالتزام بأنظمة وإجراءات الهيئة وتقديم الخدمات الجيدة بالأسعار النظامية، ذاكراً أن قرار الإغلاق صدر بحق 7 منشآت إيواء تتضمن فنادق شقق مفروشة، أما الغرامات التي صدرت فقد تم تسجيلها على 23 منشأة مخالفة.

وقال "الهيئة لا تهدف من الرقابة على قطاع الإيواء الذي يشمل الفنادق والشقق المفروشة لتصيد الأخطاء وإيقاع العقوبات فقط بل تنظر وتتعامل مع المستثمر والسائح ضمن إطار الشراكة المنتجة، ولذلك تتيح لهما مختلف الطرق للوصول إلى الخدمات وتقويمها والمشاركة في صناعتها وتطوير هذه الصناعة الواعدة التي سيجني منها الوطن والمواطن مكاسب كبيرة تتمثل في توفير فرص العمل ودعم الاقتصاد الوطني".


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND