الاقتصادي للأخبار

تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار

بن سالم: المناحي القانونية لنفاذ المنتج السوري نحو الإمارات جاهزة



الاقتصادي – عربي:

 

أكد نائب رئيس "اتحاد غرف التجارة والصناعة في دولة الإمارات" ورئيس الوفد الإماراتي (الذي يزور دمشق حالياً) عبدالله سلطان العويس، أن قدوم الوفد إلى سورية لحضور الدورة الـ61 من "معرض دمشق الدولي" ينطوي على رغبة بدفع العلاقات الاقتصادية مع سورية نحو الأمام.

وأضاف العويس أن "لدى الكثير من رجال الأعمال الإمارتيين رغبة في عقد شراكات تقوم على المنفعة المتبادلة بتأمين السلع، والاستفادة من البنى التحتية الإماراتية، لدفع المنتج السوري نحو مستوى جديد من الإنتاج والتصدير"، وفق ما ذكرته اللجنة الإعلامية الخاصة بالقطاع الخاص السوري المشارك في المعرض.

وقبل أيام، أكد مصدر في "المؤسسة العامة للمعارض والأسواق الدولية" أن وفداً رفيع المستوى يضم 40 رجل أعمال إماراتي سيصل دمشق أمس الثلاثاء، من أجل المشاركة في فعاليات الدورة 61 لـ"معرض دمشق الدولي".

واستقبل الوفد الإماراتي (المكون من 40 رجل أعمال) أمس الثلاثاء، المشرفون على لجان القطاع الخاص وهم نائب رئيس "اتحاد غرف الصناعة السورية" سامر الدبس، وأمين السر العام لـ"اتحاد غرف التجارة السورية" محمد صابر حمشو، وخازن "اتحاد غرف التجارة السورية" وسيم قطان.

وقرر اتحادا "غرف التجارة السورية" و"غرف الصناعة السورية" مؤخراً تشكيل قطاع مشترك اسمه "القطاع الخاص"، لإنجاح مشاركة الصناعيين والتجار في دورة معرض دمشق الحالية.

بدوره، أكد الأمين العام لـ"اتحاد غرف الإمارات" حميد محمد بن سالم أن "التقدم جارٍ في مباحثات التعاون، حيث إن المناحي القانونية لنفاذ المنتج السوري نحو الإمارات وبالعكس جاهزة، وتحتاج لمن يدقق في تفاصيلها للاستفادة منها في دعم التبادل التجاري وتحقيقه".

وتفقد الوفد الإماراتي جهوزية الشركات الإماراتية المشاركة في المعرض، حيث تعرض 26 شركة إماراتية منتجاتها ضمن المعرض بدورته الحالية، مؤكدين أهمية رفع حصة الشركات الإماراتية بالعملية التجارية والصناعية في سورية.

وتنطلق فعاليات "معرض دمشق الدولي" بدورته الـ61 تحت عنوان "من دمشق إلى العالم" في 28 آب 2019 ولغاية 6 أيلول المقبل، ووصلت المساحات المحجوزة فيه لأكثر من 100 ألف متر مربع، وهي الأكبر منذ انطلاقته.

وفي مطلع 2019، زار الإمارات وفد من رجال الأعمال السوريين مكون من 60 عضواً، برئاسة أمين السر العام لـ"اتحاد غرف التجارة السورية" محمد صابر حمشو، وضم الوفد ممثلين عن جميع اتحادات غرف التجارة والزراعة والصناعة والمصدرين.

ووصف رئيس "غرفة صناعة دمشق وريفها" سامر الدبس حينها زيارة الوفد السوري إلى الإمارات بـ"المهمة جداً"، مؤكداً أن رجال الأعمال الإماراتيين راغبون بالاستثمار في سورية.

وأتت زيارة الوفد السوري لأبوظبي حينها كأول نشاط اقتصادي بين سورية والإمارات، عقب إعادة افتتاح السفارة الإماراتية في دمشق نهاية كانون الأول 2018 بعد سنوات من إغلاقها.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND