الاقتصادي للأخبار

تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار

تهدف المؤسسة من مراجعة الخطة طويلة الأجل لضمان الاستفادة الكاملة من التقنيات الناشئة



الاقتصادي – الإمارات:

 

أكدت "مؤسسة مطارات دبي" أن خطط تطوير "مطار آل مكتوم الدولي" في دبي قائمة ومستمرة، مبينة أن الجداول الزمنية الدقيقة للخطة الرئيسية طويلة الأجل وتفاصيل الخطوات التالية ما زالت قيد الدراسة.

وقالت المؤسسة في بيان لها أمس، إنها تهدف من عمليات مراجعة الخطة الرئيسية طويلة الأجل، إلى ضمان استفادة التطوير بصورة كاملة من التقنيات الناشئة، وأن يستجيب التطوير لاتجاهات المستهلك وتفضيلاته، ويُحسّن الاستثمار.

وتسعى مطارات دبي، من خطط التطوير طويلة الأجل، إلى مضاعفة الطاقات الاستيعابية للمطار بحيث تصل في نهاية المطاف إلى 260 مليون مسافر، وهو ما يزيد عن ضعف إجمالي المسافرين في أكثر مطارات العالم ازدحاماً اليوم.

وتستهدف خطة تطوير المطار، الذي افتتحته المؤسسة في 2013، إلى أن يكون أكبر مطارات العالم بسعة سنوية تزيد على 250 مليون مسافر.

ويخدم المطار حالياً 11 شركة طيران للركاب، وقد تم تعزيز قدراته السنوية 5 أضعاف في 2018 لتصل إلى 26.5 مليوناً بعد تنفيذ مشاريع توسع كبيرة في محطة الركاب.

ووصل عدد مسافري المطار إلى ما يزيد على 900 ألف مسافر خلال الفترة الممتدة بين 16 أبريل (نيسان) الماضي حتى 30 مايو (أيار) 2019، نتيجة نقل بعض الرحلات الجوية خلال فترة إغلاق "مطار دبي الدولي" للمدرج الجنوبي بسبب خضوعه لعمليات تجديد.

و"مطار دبي آل مكتوم الدولي" ضمن قائمة أكبر 20 مركزاً للشحن في العالم، ويحظى بشعبية بين شركات الطيران، بفضل مزايا الراحة التي يوفرها، وكفاءة التكلفة التي تقدم للناقلات والمسافرين.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND