الاقتصادي للأخبار

عقارات

آخر مقالات عقارات



الاقتصادي الإمارات – صحف:

صرح مسؤولون في شركات التطوير العقاري، أن أبوظبي توسعت في طرح الوحدات السكنية بالمشاريع الجديدة للإيجار، تزامنا مع ارتفاع الطلب بسوق التأجير العقاري في العاصمة، على حساب التملك الحر، بحسب مسؤولين بهذه الشركات وخبراء.

وبحسب صحيفة "الاتحاد"، تحتفظ أغلب الشركات بعدد من الوحدات التي يتم طرحها للتسويق فور إنجاز المشروع، وبينما كانت الخطط المستقبلية تتجه إلى طرح هذه الوحدات للبيع، قررت أغلب الشركات تغيير هذه الخطط، والاستفادة من التحسن الملحوظ في الطلب بسوق الإيجارات.

وأفاد المسؤولون أن أغلب المطورين يحاولون تعويض التباطؤ في مبيعات العقارات، بعد الأزمة المالية العالمية، عبر طرح الوحدات الجديدة غير المباعة للإيجار، وبأسعار تنافسية.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة "بلووم العقارية" سيمون عزام، إن:"العام الحالي سيشهد تحسنا ملحوظا في الطلب بسوق أبوظبي العقاري، سواء على الوحدات المعروضة للبيع أو الإيجار، إلا أن الطلب سيكون في المقام الأول على الوحدات المعروضة للإيجار".

وأضاف أن الطلب على الإيجارات غالبا ما يكون أكثر من التملك الحر، موضحا أن الأزمة المالية كان لها دور إضافي في زيادة الطلب بسوق التأجير، لاسيما بعد خروج المضاربين من السوق، والذين كان لهم دور رئيسي في زيادة الطلب على الشراء بغرض إعادة البيع.

وقال رئيس مجلس إدارة شركة "سانيو الخليج" للاستثمارات العقارية حسين صالح العولقي، إن:"الشركة سوف تباشر طرح وحدات مشروع كابيتال هاوس السكني، والذي تتولى الشركة تطويره بمنطقة مركز المعارض بأبوظبي للإيجار، في ظل تحسن الطلب على الوحدات المعروضة للإيجار في العاصمة".


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND