الاقتصادي للأخبار

حكومي

آخر مقالات حكومي

أصبح قسط التأمين الصحي الشهري 500 ليرة



الاقتصادي – سورية:

 

أعلن مدير "المؤسسة السورية للتأمين" إياد زهراء، عن تعديل قيمة التغطيات الطبية التي يشملها التأمين الصحي للعاملين في القطاع الحكومي الإداري المؤمّن عليهم، وتم في المقابل مضاعفة قسط التأمين الصحي الشهري لهم.

وأضاف زهراء لموقع "الوطن"، أن قيمة التغطيات داخل المشفى أصبحت 650 ألف ليرة سورية سنوياً بدل 500 ألف ليرة، وبقيت قيمة التغطيات خارج المشفى 50 ألف ليرة، وقيمة تغطيات الأدوية لمن لديه مرض مزمن 25 ألف ليرة.

وجرى فتح عدد الحركات الطبية المسموحة (أي الزيارات المسموح بها للمؤمّن له) لمقدمي الخدمات الطبية من طبيب، مخبري، صيدلاني، وأشعة.. إلخ من دون تقييد، وهو إجراء مماثل لما كان معمولاً به قبل 2017.

ولفت مدير السورية للتأمين إلى أنه تم في المقابل مضاعفة قسط التأمين الصحي الشهري للعاملين المؤمّن لهم في القطاع الحكومي الإداري، ليصبح 500 ليرة سورية بدلاً من 250 ليرة.

ونوّه بأن تعديل أجور تقديم الخدمة الطبية جاء بسبب عزوف عدد كبير من المرافق الطبية عن استقبال المرضى المؤمّن لهم، أو تحميلهم مبالغ إضافية على نسبة التحمل، أو الحدّ المنصوص عليه عقدياً بين مقدّم الخدمة الطبية وشركة التأمين.

وقبل أسابيع، اعتمدت الحكومة الصيغة النهائية لتعديل بوليصة التأمين الصحي للعاملين في الدولة ضمن القطاع الإداري، ومن المقرر تنفيذ التعديلات السعرية الجديدة على البوليصة مطلع الشهر المقبل.

وبوليصة التأمين هي بيان أو وثيقة تضمن لمالكها الحصول على تعويض مالي من شركة التأمين، وذلك في حال تعرّض لضرر ما، لكن بالمقابل تلزمه بدفع مبلغ مالي كل فترة معينة يدعى القسط أو الاشتراك، كما يفقد حقه في التأمين بحال تأخر في الدفع.

وقبل التعديل الجديد، كانت قيمة التغطيات التأمينية في المشفى إلى 500 ألف ليرة سنوياً، وبعدد زيارات مفتوح وبنسبة تحمل 10%، أما خارج المشفى فإن الحد المالي 50,000 ليرة سنوياً، يضاف إليه 25,000 للمؤمن الذي لديه أدوية مزمنة.

وكان عدد الزيارات محدداً بـ12 زيارة لجميع الإجراءات الخارجية (طبيب، أشعة، مخابر، أدوية موصوفة) بنسبة تحمل 25% من كل إجراء، وللأدوية المزمنة أيضاً 12 زيارة بنسبة تحمل 25%.

ويوجد في سورية 13 شركة تأمين، 12 منها خاصة وواحدة حكومية هي "السورية للتأمين"، وتتنوع فروع التأمين بين الصحي، والسيارات الإلزامي، والسيارات التكميلي، والحريق، والنقل، والحياة، والحوادث العامة، والهندسي، والسفر.

وحققت "المؤسسة العامة السورية للتأمين" الحصة الأكبر من الأقساط التي دفعها المؤمن عليهم خلال 2019، بإجمالي أقساط قارب 25.8 مليار ليرة، من أصل 36.8 مليار ليرة سورية دفعها السوريون لشركات التأمين العامة والخاصة.

وحصل المواطنون العام الماضي على تعويضات تأمينية بلغت 20.6 مليار ليرة من شركات التأمين العامة والخاصة، وبزيادة سنوية قدرها 13%، وكانت أغلب التعويضات للتأمين الصحي، حسب تقرير "هيئة الإشراف على التأمين".


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND