الاقتصادي للأخبار

حكومي

آخر مقالات حكومي

يهدف القرار إلى تخفيف المضاربة والاحتكار



الاقتصادي – سورية:

 

أكدت "المؤسسة العامة للصناعات النسيجية" أن الأسعار الجديدة للغزول منطقية بدليل بيع 420 طناً بقيمة 950 مليون ليرة بعد 3 أيام من رفع الأسعار، معتبرةً أن القرار لا يؤثر بشكل مباشر على المستهلك، لأن الغزول مادة وسيطة وليست منتجاً نهائياً.

وقال مدير المؤسسة نضال عبد الفتاح لصحيفة "الثورة"، إنه رغم زيادة أسعار كيلو الغزول بين 500 – 700 ليرة على اختلاف أنواع النمر، إلا أنها أقل من السوق بنسبة تتراوح بين 30 – 40%، مبيّناً أن القرار هدفه تخفيف المضاربة والاحتكار.

وأضاف عبد الفتاح، أنه كان هناك هوة في التسعيرة القديمة بين أسعار الغزول المستوردة والمنتجة محلياً، لذا تم رفع التسعيرة منعاً للاحتكار، وتم حصر البيع للصناعيين المرخصين وأصحاب المنشآت العاملة فعلياً.

وفي 28 حزيران 2020، رفعت "وزارة الصناعة" أسعار الغزول بنسبة 40% نتيجة "ضغط التكاليف"، حسب كلام المدير التجاري لمؤسسة النسيج علي رجب، مؤكداً أن الزيادة مدروسة ولن تؤثر على مستوى أسعار مبيع المنتجات النهائية.

وتعليقاً على رفع الأسعار، قال صناعي النسيج والألبسة الجاهزة مهند شموط لـ"الاقتصادي"، إن المصنعين بطبيعة الحال لا يشترون خيوط القطاع العام بل يفضّلون الخاصة أو المستوردة، مرجعاً المشكلة إلى رداءة الخيط الذي تنتجه المعامل الحكومية.

وجاء القرار بعد حوالي الشهر تقريباً، من أنباء أوردتها صحيفة محلية عن قيام مؤسسة الصناعات النسيجية برفع سعر الغزول نمرة 1/30 مسرح وما فوق بمقدار 75 ليرة سورية، ونمرة 1/30 مشط وما فوق بمقدار 100 ليرة سورية.

ورفعت المؤسسة النسيجية في كانون الأول 2019 أسعار الغزول القطنية المنتجة لديها بنحو 40%، وذلك بعد أقل من شهر على رفعها بنحو 26% مقارنة ببداية العام 2019.

وذكر عضو "غرفة صناعة دمشق وريفها" أسامة زيود مؤخراً، أن القطاع النسيجي لا يحتاج رفع أسعار الغزول القطنية، بل يحتاج دعماً وتطويراً، مؤكداً أن أسعار الألبسة ستتأثر برفع أسعار الغزول.

وباعت مؤسسة الصناعات النسيجية بنحو 8.9 مليارات ليرة سورية خلال أول شهرين من العام الجاري، بزيادة تجاوزت 2.7 مليار ليرة عن الفترة المماثلة من 2019، وكان معظمها من شركات الغزول التابعة لها، والباقي نسيج وألبسة وجوارب وسجاد.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND