الاقتصادي للأخبار

نفط وطاقة

آخر مقالات نفط وطاقة

اشتكى الصناعيون أيضاً من عدم حصولهم على كامل مخصصاتهم



الاقتصادي – سورية:

 

أكد رئيس القطاع الغذائي في "غرفة صناعة دمشق وريفها" طلال قلعه جي، أن الغرفة ستخاطب "شركة سادكوب – محروقات" بشأن المازوت الموزع على الصناعيين، نظراً لانخفاض جودته ولونه الأسود القاتم وامتلائه بالشوائب.

وأضاف قلعة جي، أن مازوت "سادكوب" يسبّب انسداد المصافي في الحرّاقات والآلات والمولدات الكهربائية ويؤدي إلى أعطال كبيرة فيها، الأمر الذي يزيد من تكاليف الإنتاج.

وأشار إلى أنه ستتم مطالبة الشركة أيضاً بتحقيق العدالة في تسليم مخصصات الصناعيين من مادة المازوت، حيث تسلمهم ما يقل عن 50% من الكمية المحددة لهم، حسبما ذكرته صفحة الغرفة على "فيسبوك".

وبحث صناعيو القطاع الغذائي أمس في "غرفة صناعة دمشق وريفها" النهوض في واقع الصناعات الغذائية، والعقبات التي تواجههم، وإيجاد الحلول الإسعافية لها.

وأصدرت "وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك" في تشرين الثاني 2021 قراراً برفع سعر مادة المازوت الصناعي والتجاري إلى 1,700 ليرة سورية لليتر الواحد، بعدما كان سعره 650 ليرة سورية، وقبلها 296 ليرة.

واشتكى الصناعيون خلال الفترة الماضية من عدم توفر المازوت بالسعر الرسمي البالغ 650 ل.س، وكذلك توقف "شركة بي إس للخدمات النفطية" عن تزويدهم بالمادة، ما يضطرهم لشرائها من السوق السوداء بسعر يصل إلى 4 آلاف ل.س لليتر الواحد.

وفي مطلع آذار 2019، سمح "مجلس الوزراء" لغرف الصناعة والصناعة التجارة المشتركة، باستيراد مادتي الفيول والمازوت براً وبحراً للصناعيين فقط، ولمدة 3 أشهر، ثم تم تمديدها لـ3 أشهر إضافية.

وسبق أن كلّفت الحكومة وزارتي التموين والنفط باتخاذ إجراءات واضحة لمعالجة الغش بالبنزين، وفحص عينات من الصهاريج الواصلة إلى المحطات، وفحص عينات من محطات الوقود أيضاً، الخطوة التي وصفها مواطنون بالمتأخرة.

واشتكى المواطنون في 2019 من أعطال تصيب محركات مركباتهم خلال فترات متقاربة، مرجعين السبب إلى سوء جودة البنزين وخلطه بالماء من قبل الكازيات، فيما طالب أصحاب المحطات "شركة محروقات" بتحليل المشتقات النفطية المقدّمة من قبلها.

ورداً على ذلك، نفت "المؤسسة العامة لتكرير النفط وتوزيع المشتقات النفطية" حينها الأخبار التي تتحدث عن وجود ماء في مادة البنزين التي توزعها على الكازيات، وأكدت أن كل المشتقات النفطية التي يتم توزيعها ضمن المواصفات القياسية السورية.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND