الاقتصادي للأخبار

مصارف وأسواق مالية

آخر مقالات مصارف وأسواق مالية

الواقع الاقتصادي في سورية لا يتطلب اللجوء إلى حذف أصفار من العملة



الاقتصادي – سورية:

 

قال رئيس "هيئة الأوراق والأسواق المالية" عابد فضلية إن طباعة ورقة الـ 10 ألاف ليرة قد يكون حلاً جيداً لمشكلة التضخم الحاصلة في سورية، لافتاً إلى أن واقع التضخم اليوم لا يتطلب طباعة أوراق من فئات أكبر مثل 25 ألف أو 50 ألف.

وأضاف في حديث مع "إذاعة المدينة" أن الواقع الاقتصادي في سورية لا يتطلب اللجوء إلى حذف أصفار من العملة، مبيناً أن سورية لن تحتاج إلى حذف الأصفار إلا إذا زاد التضخم 10 أضعاف عما هو حالياً.

ورأى فضلية أن ما تقوم به الحكومة من دعم لمستلزمات إنتاج القمح هو عبء كبير على الخزينة، ولا يحقق الغاية لا للحكومة ولا للمزارع، لافتاً إلى أن رفع سعر القمح حتى لو أصبح أعلى من السعر العالمي وتوقف دعم مستلزمات إنتاجه هو الحل الأمثل، وذلك لضمان تسليم المزارع محصوله للدولة السورية، وعدم سرقة الدعم من قبل بعض التجار.

وفي تشرين الأول 2021، نفى حاكم "مصرف سورية المركزي" عصام هزيمة، العمل على طباعة عملة ورقية من فئة 10 آلاف ليرة سورية، وأكد أن العمل مستمر للمحافظة على استقرار أسعار الصرف وكبح التضخم.

وأشار حاكم المركزي إلى "عدم وجود ضرورة لطباعة فئات نقدية جديدة، لاسيما وأن منظومة الدفع الإلكتروني الجاري العمل على تطبيقها سوف تخفف بشكل كبير من تداول النقود الورقية"، حسبما نشرته صفحة المركزي على "فيسبوك".

وفي 24 كانون الثاني 2021، طرح "مصرف سورية المركزي" ورقة 5000 ليرة سورية للتداول في الأسواق، لتلبية توقعات احتياجات التداول الفعلية من الأوراق النقدية.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND