الاقتصادي للأخبار

منوعات

آخر مقالات منوعات

يعد ماسك أغنى شخص في العالم بثروة تبلغ 169.8 مليار دولار



الاقتصادي:

 

فقد مؤسس "تيسلا" لصناعة السيارات الكهربائية الملياردير إيلون ماسك أغنى رجل في العالم مبلغ 100 مليار دولار خلال عام 2022 وهي الأكبر لشخص في التاريخ، وذلك مع انخفاض أسهم شركة "تيسلا" إلى أدنى مستوى لها في عامين.

وبحسب مؤشر "بلومبرج" للمليارديرات حول العالم فإن مؤسس "تيسلا" لا يزال أغنى شخص في العالم بثروة تبلغ 169.8 مليار دولار، على الرغم من تقلص صافي ثروته بمقدار 8.6 مليار دولار يوم الإثنين.

وتعتبر شركة "تيسلا" لصناعة السيارات الكهربائية، الجزء الأكبر من ثروة إيلون ماسك، وهي الشركة التي تكافح مع القيود المتزايدة المتعلقة بكورونا في الصين، أكبر سوق لها خارج الولايات المتحدة الأميركية.

وأعلنت "تيسلا" مؤخراً عن سحبها أكثر من 300 ألف سيارة بسبب عيب في المصابيح الخلفية، بينما تتعامل أيضاً مع أزمات سلسلة التوريد وارتفاع تكاليف المواد الخام.

وتراجعت أسهم "تيسلا" يوم الإثنين، إلى أدنى مستوى منذ نوفمبر (تشرين الثاني) 2020، حيث هبطت بنسبة 52% خلال العام الجاري، ويقارن ذلك مع انخفاض بنسبة 29% في مؤشر ناسداك 100 صاحب التقنية العالية.

ووصلت ثروة ماسك خلال نوفمبر (تشرين الثاني) 2021 إلى نحو 300 مليار دولار وبدأت بالتراجع خاصةً بعد قرار شراءه موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" مقابل 44 مليار دولار.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND