الاقتصادي للأخبار

نفط وطاقة

آخر مقالات نفط وطاقة

تبديل اسطوانة الغاز كل 70 يوم وسطياً



الاقتصادي – سورية:

 

أكد وزير النفط والثروة المعدنية بسام طعمة، إن ناقلة نفطية رست في ميناء بانياس، إلا أنها لم تتمكن من تفريغ حمولتها بسبب الأحوال الجوية السائدة، موضحاً أنه تم التواصل مع الجزائر لتسريع توريد الغاز المنزلي.

وقال طعمة في حديث مع "التلفزيون السوري" مساء الأربعاء 30 تشرين الثاني الماضي، هناك ناقلة نفط الآن في مصفاة بانياس، ولكن بسبب الأحوال الجوية السائدة لم يتم تفريغها إلى الآن، إضافة إلى إصابتها ببعض الأعطال نتيجة توقف بعض مضخات الهواء في أنظمة الربط، كما أن ناقلة واحدة لا تحل الأزمة، ويجب أن يكون هناك انتظام في التوريد حتى يتم حل الأزمة.

وسبق لعضو "مجلس الشعب" زهير تيناوي، أن كشف قبل يومين، أن تأخر وصول التوريدات النفطية تسبب بالاختناقات الحالية.

وتابع طعمة، تواصلنا مع الجانب الجزائري لتسريع تزويدنا بالغاز المنزلي، مشيراً إلى أن هناك عقود لتوريد الغاز المنزلي، وخلال تشرين الثاني وصل نحو 17 ألف طن منه، أي أن تبديل أسطوانة الغاز يتم وسطياً كل 70 يوم.

وفي 13 تشرين الأول (أكتوبر) الماضي، أكد وزير الطاقة والمناجم الجزائري محمد عرقاب استعداد بلاده لتزويد سورية بالغاز المنزلي، من خلال توقيع عقد بين الجانبين.

وتقارب حاجة سورية من الغاز المنزلي شهرياً 37 ألف طن، بينما الإنتاج المحلي يقارب 10 آلاف طن، أي أن النقص الحاصل هو 27 ألف طن، وتوجد صعوبات باستيراد الكميات المطلوبة، بحسب كلام المعنيين في "شركة محروقات".

ولفت طعمة إلى الضرر الكبير في المنشآت النفطية، حيث أصيب معمل السويدية بضرر كبير جداً، ما أدى لتوقفه عن الإنتاج.

وبيّن الوزير أن المعمل كان ينتج نحو 150 طن غاز منزلي، وحوالي مليون متر مكعب من الغاز الطبيعي وكانت تتجه نحو محطة توليد السويدية التي تمد محافظة الحسكة بالكهرباء أيضاً.

وتحتاج سورية يوميا إلى ما لا يقل عن 7000 طن من الفيول، و1200 طن من الغاز، بالإضافة إلى 6 ملايين ليتر من المازوت و4.5 ملايين ليتر من البنزين.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND