الاقتصادي للأخبار

تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار

خطة لتنفيذ حزمة من الاستثمارات تقدر قيمتها بحدود 330 بليون درهم



الاقتصادي الإمارات – صحف:

قال رئيس "دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي" رئيس مجلس إدارة "سوق أبوظبي للأوراق المالية"، ناصر السويدي: "إنّه من المتوقع أن ينمو الناتج المحلي الإجمالي لإمارة أبوظبي خلال 2013 – 2017 بنسبة متوسطة تبلغ أكثر من 7% سنوياً وفق المؤشرات الأولية للخطة الخمسية الثانية".

وأضاف خلال حديث له في الجلسة الافتتاحية لمؤتمر نظمته أمس "سوق أبوظبي للأوراق المالية" تحت عنوان "صانع السوق خطوة نحو تعزيز الأسواق المالية في الإمارات"، أنّ الخطة الخمسية الأولى للفترة 2009 – 2012 كانت حددت نسبة النمو السنوي في المتوسط بـ6.7%، بحسب صحيفة "الحياة".

وأوضح السويدي "إنّ الدعم الحكومي الدائم والمستمر أحد أهم محركات النمو الاقتصادي خلال الفترة المستقبلية 2014 – 2017 وبما يعزز من استمرار عملية النمو التي تشهدها الإمارة بوتيرة عالية وبناء قاعدة اقتصادية متينة".

وتابع بالقول: "إنّ خطط النمو لإمارة أبوظبي للعام الحالي تركز على تعزيز دور القطاعات الاقتصادية غير النفطية، خصوصاً قطاعات الصناعة والنقل والشحن والسياحة والمال والأعمال وغيرها، واستقطاب مزيد من الاستثمارات الأجنبية والانتقال نحو تطبيقات جديدة للاقتصاد القائم على المعرفة".

وأفاد السويدي بأنّ ما يدعم هذا التوجه الإنفاق الحكومي المتواصل على مشاريع البنية التحتية والمشاريع الرئيسة، إذ تتضمن خطة حكومة أبوظبي تنفيذ حزمة من الاستثمارات تقدر قيمتها بحدود 330 مليار درهم (99 مليار دولار) خلال السنوات الخمس القادمة، تشمل تحديث البنية التحتية الحيوية وبناء مرافق جديدة تخدم قطاعات مختلفة كالصحة والتعليم والإسكان والطاقة النظيفة والمتجددة والنقل والمواصلات، ومن ضمنها بناء خطط للسكك الحديدية وتوسيع "مطار أبوظبي".

ونوه بأنّ الناتج المحلي لأبوظبي بالأسعار الجارية بلغ ما مجموعه 911.6 مليار درهم نهاية 2012 بنسبة نمو 7.7% مقارنة بنحو 846.7 مليار درهم 2011، إذ تشير التقديرات أيضاً إلى نمو الناتج المحلي للإمارة في 2013 بنسبة تزيد عن 5%.

وعقد الرئيس التنفيذي لـ"سوق أبوظبي للأوراق المالية" راشد البلوشي مؤتمراً صحافياً، أكد فيه أهمية بناء الثقة في الأسواق المالية، ومراعاة متطلبات زبائنها، وأن تواكب الأسواق المعايير الحديثة باستمرار.

ودعا إلى وضع آليات موثوقة لفض النزاعات المالية ومواكبة معايير "مورغان ستانلي" بخصوص مؤشراتها والتي تعتمد على معايير أهمها التطور الاقتصادي وحجم ومتطلبات السيولة، بالإضافة إلى قياس مدى سهولة الدخول في السوق المالية واستخدام منصة "سويفت" للتخاطب بين الوسطاء وشركات "الحفظ الأمين" والمستثمرين بدلاً من استخدام البريد الإلكتروني والهاتف.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND