الاقتصادي للأخبار

مصارف وأسواق مالية

آخر مقالات مصارف وأسواق مالية

يتصدر قائمة "العشرة الكبار" المستثمر محمد طلاس فرزت



الاقتصادي – صحف:

يتفوق المستثمرون الاعتباريون في ملكية المصارف الخاصة في سورية على المستثمرين الطبيعيين، إذ تملك 29 شركة بحدود 57.7% من المصارف الخاصة، على حين يملك الـ42.3% المتبقية 34.6 ألف مستثمر فرد يمثلون أنفسهم.

وبلغ عدد أسهم المصارف الخاصة العاملة في السوق (المدرجة وغير المدرجة في بورصة دمشق) 783.9 مليون سهم، بعد جمع البيانات المحدّثة في أغلبها من خلال الإفصاحات المالية عن الربع الأول للعام الحالي، يملك المستثمرون الطبيعيون 331.3 مليون سهم منها، على حين يملك المستثمرون الاعتباريون 452.7 مليون سهم تقريباً.

وإلى جانب الشريك الإستراتيجي في ملكية المصارف، نجد استثمار مؤسساتي لشركات سورية وغير سورية، تمتلك نسباً محددة من الأسهم، بما يمكنها من المشاركة في مجالس إدارة تلك المصارف.

المؤسسات الحكومية السورية

وتملك بعض المؤسسات التابعة للحكومة السورية جزءاً من أسهم المصارف الخاصة:

المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية:

تملك ما يقارب 18.14 مليون سهم، تبلغ نسبتهم 2.31% من إجمالي أسهم المصارف الخاصة، تتوزع بين 10.25% من أسهم "بنك قطر الوطني – سورية"، بما يعادل 15.42 مليون سهم من أصل أسهم البنك البالغة 150 مليون سهم، إضافة إلى 0.32% من أسهم "بنك سورية الدولي الإسلامي"، بما يتجاوز 2.7 مليون سهم.

مصرف التوفير:

يملك المصرف الحكومي 4.11% من أسهم "بنك قطر الوطني- سورية"، بما يتجاوز 6.16 مليون سهم، تشكل 0.79% من إجمالي أسهم المصارف.

نقابة المهندسين المسيطر بين النقابات

من جانب آخر، تبلغ ملكية المؤسسات والنقابات السورية ما يقارب 33 مليون سهم في المصارف الخاصة العاملة في سورية، بنسبة تمثل 4.21% منها خزانة التقاعد في نقابة المهندسين. حيث تملك النقابة تملك أكثر من 8.67 مليون سهم، بنسبة 1.11% من إجمالي أسهم المصارف الخاصة، تتوزع بين 5% من أسهم "بنك قطر الوطني- سورية"، بما يعادل 7.5 مليون سهم، كما تملك 2.23% من أسهم "المصرف الدولي للتجارة والتمويل"، بما يتجاوز 1.17 مليون سهم، وبشكل إجمالي.

في الصفحة التالية، تعرفوا على المستثمرين العشرة الأكبر في المصارف السورية


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND