الاقتصادي للأخبار

سياحة

آخر مقالات سياحة



الاقتصادي الإمارات – خاص:

"المريجب" ليست مجرد قلعة، حيث جعلها الفن المعماري ثلاثاً كونها مؤلفة من برجين منفصلين، قلعة "المريجب" هي الأقدم والأكبرعلى الإطلاق في مدينة العين، تربعت شمال منطقة القطارة منذ عام 1816، حيث بناها الشيخ شخبوط بن ذياب آل نهيان لأغراض المراقبة والاستطلاع والأغراض العسكرية والمدنية التي تتناسب وخصوصية موقعهما.

تعتبر قلعة "المريجب" ثروة حية للتعرف على هوية السكان الأصليين وحضارتهم الماضية، لذك وجهت الجهات المعنية بالثقافة والتراث بتجديدها وترميمها وسعت لأن تحوّل تلك المواقع لمزارات للمهتمين.

أحدهما مربع والثاني دائري، فبرجي القلعة بنيا على هيئتين وغرضين مختلفتين، الاسطواني بينهما "الدائري"، تتميز قاعدته بالاتساع وفيه العديد من الغرف التي كانت تستعمل للأغراض العسكرية والمدنية حينها.

هذا البرج، طول قطره 2.75 متر، وتحيط به أربع دعامات لإعطائه المتانة، ويتكون من طابقين وسطح، ويقل قطر البرج كلما اتجهنا إلى أعلى، فيما يقع مدخل البرج في الجهة الشمالية منه ويؤدي إلى الطابق الأرضي، ويوجد في هذا الطابق درج يؤدي إلى الطابق الثاني وإلى سطح البرج الذي يستخدم كمستودع دفاعي علوي.

الاسطواني من هذين البرجين يقع في الجزء الجنوبي الشرقي من القلعة الأصلية، وهو مخصص لأغراض المراقبة والدفاع لذا يحيط بسطح البرج سور به فتحات الرمي، ويعلو أسواره صف من الشرفات المثلثة، في حين يقع البرج المربع في الجزء الشمالي الغربي من القلعة ويتوقع أنه كان لغرض السكن والإقامة.

وعلى مساحة 170 متراً مربعاً ببرجين، بنيت القلعة من الطين والجذوع على ارتفاع أحد عشر متراً، وتتألف من 66 غرفة للرماية.

وتقع القلعة في "حديقة مريجب" التي حملت اسمها من الجهة الجنوبية، وتحيط بها حالياً أسوار الحديقة المشيدة حولها، وجاء إنشاء الحديقة حولها للحفاظ عليها.

الغرض من بناء القلعة هذه، هو الحماية والدفاع، عدا عن استخدامها سابقاً كمقر وسكن للحاكم.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND