الاقتصادي للأخبار

حكومي

آخر مقالات حكومي

وافقت مواصفات على مشروع النظام الإماراتي الخاصة بمنتجات المرافق الصحية



الاقتصادي الإمارات – صحف:

أقرّ مجلس إدارة هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس "مواصفات"، مشروع اللائحة الخاصة بأجهزة استقبال البث التلفزيوني الرقمي الأرضي في الإمارات.

ونقلت صحيفة "الاتحاد" عن مدير عام هيئة "مواصفات" بالإنابة، عبدالله المعيني، قوله: "إنّ مواصفات شكّلت لجنة فنية بالتعاون مع هيئة تنظيم الاتصالات، ضمّت مجموعة من كبار الشركات العالمية العاملة في هذا المجال منها سامسونغ، إل جي، سوني، باناسونك وتوشيبا".

وتحدد اللائحة المعتمدة، متطلبات أجهزة الاستقبال المدمجة "IDTV" أو المعروف بـ"Set-TopBox"، أو أيّ نوع آخر من أجهزة الاستقبال المستخدمة لاستقبال إشارات البث التلفزيوني الرقمي، وتشير اللائحة إلى المواصفات التفصيلية التي يحتاج إليها المصنعون لإنتاج أجهزة متوافقة مع البث التلفزيوني الرقمي.

هذا وخصصت "الهيئة العامة لتنظيم الاتصالات" النطاق الترددي من 470 ميجا هيرتز إلى 694 ميجا هيرتز لخدمات التلفزيون الرقمي الأرضي، وقامت بتخصيص حزم من الترددات على ثلاث جهات إعلامية وطنية، هي "تلفزيون أبوظبي"، "تلفزيون دبي" و"تلفزيون الشارقة".

وأوضح المعيني، أنّه يتوقع أن يبدأ التطبيق الإلزامي للائحة اعتباراً من بداية 2015، ويتعين على الموردين لأجهزة التلفزيون الالتزام عقب إقرار لائحة المواصفات الجديدة، بتوفير جهاز موالفة للبث التلفزيوني الرقمي الأرضي "Tuner" مع كلّ جهاز تلفزيون يتم بيعه في دولة الإمارات.

وتتمّ عملية التحوّل إلى الخدمة التلفزيونية الرقمية، من خلال ترقية أجهزة البث بأبراج الإرسال التابعة لكل تلفزيون، وتحويلها من تقنيات البث التماثلي إلى البث الرقمي، وتتيح الترددات المخصصة للتلفزيونات الثلاث كلا منها بث برامجها بتقنية البث التلفزيوني الرقمي الأرضي في جميع أنحاء الدولة.

من جانبٍ آخر، وافق مجلس إدارة هيئة "مواصفات"، خلال اجتماعه المنعقد مؤخراً، على مشروع النظام الإماراتي الخاص بمنتجات المرافق الصحية، والتي تتضمن الصنابير العادية، وصنابير الاستحمام "الدش" بنظام دفق المياه، والمراحيض بنظام دفق المياه أو الخزان، ومقاعد الاغتسال.

ويحدد النظام الجديد، معدّل التدفق الأعلى للمياه في الأدوات الصحية المشمولة في هذا النظام، ومعدّل مستويات التدفق الاسمي مع معدّل كفاءة استهلاك المياه المقابل للأنواع المختلفة من المنتجات.

وبموجب ذلك، يجب أن تحمل جميع الأدوات الصحية المشمولة ضمن مجال عمل نظام البطاقة الخضراء، ويحدد هذا النظام أماكن وضع البطاقة، وكذلك مواصفات المواد التي تصنع منها، وبناءً على هذا فإن جميع المنتجات المشمولة، ضمن مجال عمل هذا النظام، يجب أن تسجل لدى الهيئة، وتحصل على شهادة المطابقة الإماراتية والبطاقة الخضراء.

في السياق ذاته، أكملت "مواصفات"، مؤخراً، استعداداتها لبدء التطبيق الإلزامي للنظام الجديد لتحويل وحدات القياس المستخدمة في تجارة الأقمشة في جميع أسواق الدولة، إلى المتر بدلاً من وحدة الياردة "الوار".


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND