الاقتصادي للأخبار

حكومي

آخر مقالات حكومي

أكد فضيلة على أهمية إعادة رسم السياسات الاقتصادية لتتناسب مع مرحلة إعادة الإعمار



الاقتصادي – مواقع الكترونية:

رأى الخبير الاقتصادي عابد فضلية ضرورة إعادة النظر بالسياسات الاقتصادية والمالية والنقدية والمصرفية، التي أقرت ونفذت في مرحلة ما قبل الأزمة.

ووفق موقع "تشرين أون لاين" الالكتروني، أكد فضيلة على أهمية إعادة رسم السياسات الاقتصادية لتتناسب مع مرحلة إعادة الإعمار، مع التنسيق الفعال للسياستين النقدية والمالية، والعمل على استمرار التوازن بين هاتين السياستين من أجل تحسين قيمة العملة الوطنية، وتخفيض معدلات التضخم وإيجاد موارد جديدة.

وشدد فضلية خلال ندوة حوارية نظمتها "جامعة الشام الخاصة"، على ضرورة تفعيل دور "مصرف سورية المركزي"، في إطار قانون النقد الأساسي ليشمل استخدامه الأدوات الاقتصادية مع الأدوات النقدية البحتة، لتحقيق أهدافه في ضبط الأسعار والحفاظ على قيمة الليرة.

ولفت إلى ضرورة الحفاظ على ما بقي من الدعم الاجتماعي، والتوقف عن التعويم الجزئي أو الكامل لأسعار السلع والخدمات المدعومة، وخاصة أسعار حوامل الطاقة ومستلزمات الإنتاج والأدوية، والسلع الغذائية والضرورية.

وبين فضلية، أن دعم الأنشطة الإنتاجية يزيد عرض السلع ويقلل الاستيراد والطلب على الدولار ويحسن قيمة الليرة، مضيفاً "وبالتوازي مع ذلك يتوجب مواءمة السياسات النقدية والمالية والإنتاجية، للمساهمة في تحسن قيمة الليرة واستقرار نسبي للأسعار ولجم التضخم وازدياد القوة الشرائية للدخل".

يشار إلى أن فضلية أوضح سابقاً أن التسعير الإداري للسلع، صعب جداً في ظل الأزمة الراهنة وتذبذب سعر الصرف وبالتالي تغير التكلفة بين يوم وآخر، معتبراً أن البديل عن التسعير حالياً مع تعذر ضبط مستوى الكلفة هو الرقابة المكثفة على الأسواق.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND