الاقتصادي للأخبار

تعليم وشباب

آخر مقالات تعليم وشباب



الاقتصادي الإمارات – صحف:

بحث رئيس "دائرة التنمية الاقتصادية" في أبوظبي ناصر أحمد السويدي، مع وفد ياباني برئاسة رئيس "جامعة طوكيو" كيوشي كوروكاوا، أوجه التعاون المشترك في مجال التعليم العالي وذلك في إطار ما يربط الجانبين من مذكرات تفاهم واتفاقيات ثنائية.

وكان آخر هذه الاتفاقيات، التعاون بين "مجلس أبوظبي للتعليم" و"مركز اليابان للتعاون الدولي" في مجال البرامج الأكاديمية، و"جامعة الإمارات" و"مركز الامتياز الطبي الياباني" حول تقديم أنظمة متطورة وخدمات طبية حديثة.

واجتمع رئيس "دائرة التنمية الاقتصادية" في أبوظبي ناصر أحمد السويدي أمس، بمكتبه مع وفد ياباني برئاسة رئيس "جامعة طوكيو" كيوشي كوروكاوا، وذلك بحضور سفير اليابان لدى الدولة يوشيهيكو كامو وعدد 20 شخصاً يمثلون عدداً من المعاهد ومراكز البحوث العلمية في اليابان.

وأكد ناصر السويدي خلال اللقاء، أن العلاقات بين "إمارة أبوظبي" واليابان تتميز بطبيعتها وعمقها الاستراتيجي وباتت تتفرع في العديد من المجالات الاقتصادية والاستثمارية.

وأشار إلى نتائج ملتقى أبوظبي اليابان الاقتصادي، الذي نظمته "دائرة التنمية الاقتصادية" في أبوظبي في شباط (فبراير) الماضي، والتي أسفرت عن توقيع 10 اتفاقيات ومذكرات تفاهم بين عدد من الجهات الحكومية وشبه الحكومية بين أبوظبي واليابان، في مجالات البحوث والدراسات والتعليم والصحة والطاقة والاستثمار وغيرها.

من جهته أبدى رئيس الوفد الياباني حرص بلاده على تعزيز علاقاتها مع أبوظبي في مجال التعليم وتقديم خبراتها العلمية، بما يسهم في تحقيق أبوظبي أهدافها المستقبلية وممكنات رؤيتها للعام 2030.

وأوضح أن "جامعة طوكيو"، وبما تمتلكه من خبرات علمية وأكاديمية حريصة على تعزيز شراكاتها مع المؤسسات العلمية والأكاديمية في أبوظبي، وذلك من خلال تبادل الخبرات والعمل على تنفيذ مشروعات تعليمية مشتركة.

واطلع الوفد الياباني خلال اللقاء على عرضين من جامعتي الإمارات وزايد، تضمنا العديد من المعلومات التي تعكس توجه التعليم العالي في "إمارة أبوظبي" نحو مواكبة كافة تطورات وتخصصات المناهج العلمية، التي تركز على قطاع الأعمال والتنمية الاقتصادية والصناعة والطيران وغيرها من المجالات.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND