الاقتصادي للأخبار

سياحة

آخر مقالات سياحة

ينتظر العديد من المسافرين اتضاح الصورة حول الأوضاع الأمنية في تركيا



الاقتصادي – الإمارات:

شهدت مكاتب الحجوزات العديد من الاستفسارات حول حركة الطيران بين الإمارات وتركيا، بسبب إغلاق "مطار أتاتورك" جراء التفجيرات التي تعرض لها، فيما يتنظر العديد من المسافرين والسياح اتضاح الصورة حول الأوضاع الأمنية.

وأفاد مدير عام "أصايل للسفريات" رياض الفيصل، أن الأحداث الأمنية التي تعرضت لها تركيا أمس الأول، أسهمت في تغيير مخططات العديد من سكان الإمارات، الذي حجزوا برامجهم السياحة نحو تركيا بسبب تردي الأوضاع الأمنية، فيما ينتظر آخرون اتضاح الصورة الكاملة للأوضاع في تركيا ولاسيما بعد إغلاق المطار أمس.

ولفت الفيصل إلى أن تركيا تعد من الوجهات المفضلة للمواطنين الإماراتيين والمقيمين في الدولة على حد سواء، وذلك لقربها الجغرافي وسهولة الوصول إليها، وتوفر المنتج للسياح والأسعار المغرية للزوار، إضافة إلى قربها من الأجواء العربية الشرقية.

وأشار مدير عام الشركة، إلى أن السياح ينظرون دائماً إلى الوجهات السياحية الأكثر أماناً وأي تغيرات في هذا الأمر يعمل على تغيير قراراتهم للسفر، إلا أنه حتى الآن لم ترد للشركة أي طلبات لإلغاء السفر إلى تركيا.

ونوه الفيصل بأن العديد من الناقلات الإماراتية ألغيت رحلاتها أمس نحو "مطار أتاتورك" بسبب إغلاق المطار، فيما عملت بعضها لتسيير رحلاتها نحو مطارات أخرى في تركيا.

وتوقع الرئيس التنفيذي لـ"ألفا لإدارة الوجهات" غسان العريضي، أن تشهد الوجهات التركية تراجعاً في حجوزات السفر، وخاصة على إسطنبول بعد الهجمة التي تعرض لها "مطار أتاتورك"، مشيراً إلى أن التأثيرات حتى الآن لم تتضح رغم إلغاء بعض رحلات الطيران إلى المطار وأغلاقه.

وتعد تركيا الوجهة المفضلة للعديد من السياح، إلا أن غياب عامل الأمان سيؤثر بشكل جلي في توجهاتهم خلال الفترة القادمة، ولاسيما أن الأحداث الأمنية حصلت في "مطار أتاتورك" الذي يعد من أهم المقومات السياحية.

وأفاد مدير عام "وكالة الفيصل للسفريات والسياحة"، ياسين دياب، أن حجوزات السفر من الإمارات لتركيا لم تتغير حتى الآن، وما زالت ترد إلى مكاتب السياحة والسفر استفسارات من العملاء حول حركة الطيران نحو مطارات تركيا وتحديداً إسطنبول.

وعززت تركيا مكانتها بصفتها الوجهة السياحية الأفضل للمقيمين في الشرق الأوسط، وارتفع عدد الزوار في المنطقة إلى ما يقرب ثلاثة ملايين وذلك على مدار 2015، ما يمثل زيادة كبيرة عن 2014.

وارتفع عدد السيّاح القادمين من الإمارات ليصل إلى 51,600 زائر العام الماضي، أي ما يعادل زيادة نسبتها 19% تقريباً بالمقارنة مع عدد السياح خلال 2014 والذي بلغ 43,469 زائر، وفق المكتب الإعلامي والثقافي في "القنصلية التركية".


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND