الاقتصادي للأخبار

نفط وطاقة

آخر مقالات نفط وطاقة

يعود نقص مادة المازوت في سادكوب للتركيز على تأمين المحروقات للفعاليات الحيوية والأساسية



الاقتصادي – سورية:

أكد مدير فرع دمشق للشركة العامة للمحروقات "سادكوب" سيباي عزيز، أن دمشق ستشهد نهاية الأسبوع القادم، انفراجاً بمادة المازوت، موضحاً أن، "وزارة النفط والثروة المعدنية"، لم تحدد بعد موعد بداية تسجيل الدفعه الثانية "200 ليتر" من المادة، المخصصة لكل عائلة سورية، لافتاً إلى، أنه كان من المفترض التسجيل بداية الشهر الجاري.

وبيّن عزيز، أن عدد طلبات التسجيل للدفعة الأولى بلغ نحو 200 ألف طلب، حيث تم تنفيذ 90% منها، بينما قدمت نحو 10 آلاف أسرة اعتذاراً، عن استلامها مادة المازوت، وذلك لأسباب مادية.

وأكد مدير فرع دمشق للمحروقات "سادكوب"، أن أسباب نقص مادة المازوت في "الشركة العامة للمحروقات"، يعود لتركيز عمل الشركة، على تأمين المحروقات للفعاليات الحيوية والأساسية، مثل الأفران "المخابز"، ومحطات توليد الكهرباء، وضخ المياه والمشافي، إضافة لتوفير احتياجات وسائل نقل العامة من الوقود، لضمان استمرار القطاع الخدمي للمواطنين.

وكانت دمشق، شهدت خلال الفترة الماضية، نقصاً حاداً في مادة المازوت، ليشكل ذلك ضغطاً على الحالة العامة في المدينة، من حيث النقل وغيره، ما دفع المواطنين للجوء إلى السوق السوداء، بأسعار مرتفعة، لتأمين التدفئة لمنازلهم، خاصة مع زيادة ساعات تقنين الكهرباء، ونقص بمادة الغاز المنزلي، حيث وصل سعر ليتر المازوت الحر إلى 500 ليرة في بعض الأحيان.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND