الاقتصادي للأخبار

تنمية

آخر مقالات تنمية

تستهدف الشركة رفع طاقة المطار الاستيعابية إلى 39 مليون مسافر سنوياً بحلول 2037



الاقتصادي – السعودية:

أفاد رئيس مجلس إدارة "شركة الطيران المدني القابضة" فيصل الصقير أن عملية تخصيص مطار "الدمام" تبدأ اليوم بشكل فعلي، حيث تم نقل جميع الموظفين والعقود من "هيئة الطيران المدني" إلى شركة مطارات دمام "داكو".

وأوضح الصقير لقناة "العربية" أن شركة "مطارات الدمام" مكتفية مالياً منذ اليوم الأول، مشيراً إلى أن هذه الخطوة تدخل ضمن برنامج خصخصة المطارات والوحدات الاستراتيجية عبر تحويلها إلى شركات، ثم عندما تستقل مالياً وإدارياً تبدأ عملية تخصيصها عبر دخول شركاء استراتيجيين، ورجح بدء تخصيص مطار "الملك فهد الدولي" خلال 2018.

ومؤخراً، دُشنت هوية شركة مطارات الدمام "داكو" بهدف خصخصة مطار "الملك فهد الدولي" بالدمام وتحويله إلى شركة مملوكة بالكامل لشركة "الطيران المدني القابضة" التابعة لـ"الهيئة العامة للطيران المدني".

وستقوم "داكو" برفع القدرات التشغيلية والكفاءة العملية للمطار الذي تأسس في 1999، ورفع الطاقة الاستيعابية إلى 39 مليون مسافر يتم نقلهم سنوياً بحلول 2037، لمواكبة تطورات الصناعة الجوية، وسيكون ذلك عبر تنفيذ الخطة الخاصة بتطوير المخطط الرئيسي للمطار، والذي سوف يحتوي على مدارج إضافية للطائرات، وصالات إضافية للمسافرين ومكاتب جديدة لشركات الطيران.

وتبلغ مساحة المطار نحو 776 كيلومتراً، كما يعد أكبر مطار في العالم من حيث مساحة الأراضي المخصصة له، وهو البوابة الجوية الرئيسة للمملكة في حدودها الشرقية، وقد تم إنشاؤه بتصميم يجمع بين الحداثة والطابع المعماري الإسلامي، ويحتوي المطار على مدرجين، طول كل مدرج 4 آلاف متر.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND