الاقتصادي للأخبار

بيانات صحفية

آخر مقالات بيانات صحفية

سجلت دبي الذكية ارتفاعاً بنسبة 22% خلال 2017



الاقتصادي – بيان صحفي:

كشفت إحصاءات "دبي الذكية"، أن بوابتها للدفع عبر شبكة الإنترنت، والهواتف الذكية "DubaiPay"، حققت ارتفاعاً في المبالغ المحصلة بنسبة 15%، و13% في عدد المعاملات المنفذة بين الأول من يونيو (حزيران) 2016، والأول من يونيو 2017.

وشهدت "DubaiPay" معدلات إقبال فاقت التوقعات من المتعاملين بقطاعي الأعمال والأفرد، بلغت نحو 12 مليار درهم لمصلحة الجهات المشتركة في البوابة، من القطاعين الحكومي والخاص، حيث نفذت عبر نحو 10 ملايين معاملة.

وقالت مدير عام "مكتب دبي الذكية"، عائشة بنت بطي بن بشر: "إن العمل في دبي الذكية يكون انسجاماً مع رؤية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، القائمة على استشراف المستقبل على صعيد التحولات الذكية في المدينة، لجعلها الأسعد والأذكى في العالم، لتكون مثالًا للمدن الذكية".

وأضافت بنت بطي بن بشير، أنه يتم الاستفاد من التكنولوجيا، بترجمتها وتوظيفها على شكل مبادرات وخدمات تنعكس آثارها على حياة الناس لإسعادهم.

وبينت، أن "دبي الذكية" تنظر المبادرات من منظور السعادة، والعمل على تطويرها، لذا تعمل بالشراكة مع الجهات الحكومية والخاصة، ومزودي الخدمات لتقديم بوابة الدفع، بطرق متعددة وخلال القنوات المبتكرة، لإضافة تجربة مميزة تسعد المتعاملين بتمكينهم من دفع التزاماتهم المالية لكافة الخدمات اليومية.

وأكدت مدير عام "مكتب دبي الذكية"، أن دبي مدينة تسعى لتكون الرقم واحد بجميع أعمالها، كمجال الأعمال التجارية، ونوعية الحياة، ومجال الابتكار والإبداع وغيرها، إضافة للمساهمة بتحقيقه لجعلها أسعد مدينة على وجه الأرض، باستخدام أدوات المستقبل المبتكرة.

وقال المدير التنفيذي لمؤسسة "حكومة دبي الذكية"، وسام لوتاه: "إن DubaiPay تجسد مستوى الراحة وسهولة المعاملات الحكومية المستقبلية الذي يتم توفيره لسكان دبي منذ اليوم، وتتكامل مع منظومة المعاملات الذكية التي أوجدناها".

وأضاف لوتاه، أن الشركة تريد للأجهزة الذكية أن تكون محطة واحدة لكل احتياجاتهم ومعاملاتهم، حيث إن نسبة الإقبال وحجم المدفوعات عبر البوابة، تثبت أن ملامح المدينة الذكية التي تطمح إليها دبي بدأت بالتشكل، والذي تحقق بالتعاون بين الشركاء الحكوميين، والقطاع الخاص.

وأكد المدير، أن النجاح الحالي لـ"DubaiPay"، مجرد بداية في رحلة الابتكار اليومية للمؤسسة، حيث تكون كافة الخدمات ترجمة لمقولة الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، خلال توجيهه الجهات الحكومية لتنفيذ مبادرة 10X، "اليوم في دبي تجاوزنا مرحلة التطوير وعقدنا العزم أن نبقى في المركز الأول بفارق عشر سنوات".

وأوضح لوتاه، أن الآثار الإيجابية المستقبلية للبوابة تتجاوز التوفير في النفقات والوقت، وتمتد لتحقيق مكاسب طويلة الأمد للحفاظ على عالم المستقبل، والبيئة في دبي، حيث إن المعاملات الرقمية تسهم بتحقيق معايير الاستدامة البيئية، بالحد من آثار بيئية ناجمة عن الطرق التقليدية لبناء (الاقتصاد الأخضر).

وبحسب للمدير التنفيذي لقطاع الحسابات المركزية في دائرة المالية بحكومة دبي، جمال حامد المري، فإن دائرة المالية بحكومة دبي تعلب دوراً حيوياً بتعزيز الإيرادات المتحصلة من خلال بوابة "DubaiPay"، كماشدد على أهمية دور إدارة الشؤون المالية في جذب مقدمي الخدمات إلى البوابة.

وقال المري: "إن الدائرة المالية تعمل على استقطاب مقدمي الخدمات إلى بوابة الدفع الإلكتروني، بمنحهم أسعار منافسة، وتقديم خدمة تحويل الأموال بمرونة تلبي احتياجات المقدمين، إضافة لزيادة الثقة في بوابة الدفع التي تتيح خيارات دفع أكثر تشمل بطاقات الخصم المباشر، والدرهم الإلكتروني وغيرها".

وتمثل "DubaiPay"، البوابة الآمنة لإجراء المدفوعات في مدينة دبي، كونها مصنفة بين أكثر المدن أماناً حول العالم في الواقع الحياتي اليومي للأفراد.

وتعمل "دبي الذكية" للحصول على التصنيف ذاته في العالم الافتراضي، لتكون منظومة دبي الذكية الأكثر أماناً على المستوى العالمي، تحقيقاً لسعادة المجتمع وتقديم رسائل إيجابية للعالم، وفقاً للشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، "السعادة عدوى محمودة ونريد لشعوب العالم أن يتأثروا بها لينعموا بالخير".

تنويه بيانات صحفية تنشر على مسؤولية الشركة المرسلة ولا يتحمل الاقتصادي المسؤولية عن المحتوى.




error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND