الاقتصادي للأخبار

حكومي

آخر مقالات حكومي

شغل البستاني بين 2009-2015 منصب مدير hلهيئة الاتحادية للجمارك بالإنابة



الاقتصادي – بيان صحفي:

أصدر رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، المرسوم الاتحادي رقم (84) لـ2017، والمتعلق بنقل وتعيين الوكيل المساعد لشؤون العلاقات المالية الدولية في "وزارة المالية" خالد علي البستاني، ضمن منصب المدير العام لـ"الهيئة الاتحادية للضرائب"، بدرجة وكيل وزارة.

وسيتولى مدير عام "الهيئة الاتحادية للضرائب" مسؤولية إدارة أعمال الهيئة، ورسم السياسات التي تمكنها من تحقيق أهدافها الاستراتيجية، والمتمثلة في رفد الاقتصاد الوطني بمصادر دخل جديدة تدعم مسيرة التنمية المستدامة.

وذكر نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس مجلس إدارة "الهيئة الاتحادية للضرائب" الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، أن تعيين خالد البستاني يمثل إضافة مهمة إلى مسيرة تطوير خبرات ومهارات الكفاءات الوطنية في جميع المجالات، ويشكل خطوة في الاتجاه الصحيح نحو التطبيق الأمثل للنظام الضريبي في الإمارات، وتعزيز أداء الهيئة الاتحادية للضرائب لمسؤولياتها ومهامها.

وترك البستاني بصمات واضحة على تطور دور "وزارة المالية" في إدارة السياسات المالية للدولة، حيث ساهم في إطلاق العديد من المشاريع والمبادرات النوعية التي ساعدت على الارتقاء بجودة الخدمات وتحقيق كفاءة عالية في الأداء.

وشغل البستاني منصب وكيل مساعد لشؤون العلاقات المالية الدولية في "وزارة المالية" وتنوعت خبرته في مجالات عدة، مثل الإدارة المالية والعلاقات المالية الدولية وتكنولوجيا المعلومات.

كما تولى البستاني من خلال منصبه هذا الإشراف على قطاع العلاقات المالية الدولية، وعلى العلاقات المالية للإمارات مع "مجلس التعاون الخليجي" و"منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية" والمؤسسات والصناديق التنموية الإقليمية والدولية التي تساهم فيها الدولة، و"المنتدى العالمي للشفافية وتبادل المعلومات الضريبية"، كما تولى الإشراف على مفاوضات اتفاقيات تجنب الازدواج الضريبي واتفاقيات حماية وتشجيع الاستثمار.

وجاء تعيين البستاني مديراً عاماً لـ"الهيئة الاتحادية للضرائب" عقf إصدار رئيس الدولة مرسوماً بقانون اتحادي رقم (13) لـ2016، حول إنشاء "الهيئة الاتحادية للضرائب"، لتكون لها شخصية اعتبارية مستقلة وتتمتع بالأهلية القانونية اللازمة وبالاستقلال المالي والإداري.

وسيعمل البستاني على قيادة توجهات الهيئة واختصاصاتها الرئيسية في جمع البيانات والمعلومات والإحصائيات المتعلقة بالضرائب الاتحادية والغرامات المرتبطة، وإنشاء سجلات لدافع الضريبية المسجلة والاحتفاظ بها، وفقاً لما تحدده القوانين الضريبية الصادرة، وإصدار التوجيهات والتوضيحات اللازمة لدافع الضريبة فيما يتعلق بحدود التزامات بالضرائب الاتحادية والغرامات المرتبطة، وذلك وفقاً للآليات التي يصدر بها قرار من مجلس إدارة الهيئة.

والتحق البستاني في "وزارة المالية" خلال 1980 وتولى عدة مناصب فيها، كما شغل قبل تعيينه وكيلاً مساعداً لشؤون العلاقات المالية الدولية في الوزارة، منصب الوكيل المساعد لشؤون الموارد والميزانية، وأشرف على إدارة العلاقات المالية الدولية، وإدارة الميزانية، وإدارة تنمية الإيرادات.

وإلى جانب مهامه في الوزارة، شغل البستاني خلال الفترة الممتدة بين 2009 -2015 منصب المدير العام لـ"الهيئة الاتحادية للجمارك" بالإنابة.

وشارك خلال مسيرته المهنية ضمن الوزارة في عدة مشروعات منها، إنشاء "هيئة المعاشات والتأمينات الاجتماعية"، قانون المعاشات والتأمينات الاجتماعية، منظومة الدرهم الإلكتروني، إنشاء "الهيئة الاتحادية للجمارك"، إنشاء "شركة الاتحاد لضمان الصادرات"، قانون الدين العام، قانون رهن الأصول المنقولة ضماناً للدين، لجنة الإشراف على تأسيس النظام الضريبي في الدولة.

وحصل البستاني على شهادة البكالوريوس في هندسة الحاسوب من كلية الهندسة، جامعة "بوسطن" الأميركية في 1980، ويحمل درجة الماجستير في إدارة الأعمال من جامعة "ليستر البريطانية" 2002.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND